بيئة أعمال «جافزا» ترفع مبيعات الشركة إلى 2.5 مليار درهم سنوياً

«بتروكيم» تتوسع في المنطقة عبر جبل علي

ت + ت - الحجم الطبيعي

وقعت موانئ دبي العالمية - إقليم الإمارات، عقداً مع شركة «بتروكيم الشرق الأوسط»، أكبر موزع للكيماويات في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، لتطوير محطة كيماويات على الرصيف رقم (7)، بجوار الرصيف المخصص مع المواد الكيماوية في ميناء جبل علي. وستستثمر الشركة بموجب الاتفاقية من 80 - 90 مليون دولار، مقابل عقد تأجير لمدة 30 عاماً، توسع من خلاله نطاق أعمالها في المنطقة.

وقع الاتفاقية سلطان بن سليم، رئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي لمجموعة موانئ دبي العالمية، ويوغيش ميهتا، الرئيس التنفيذي لشركة «بتروكيم الشرق الأوسط»، بحضور عبدالله بن دميثان، المدير التنفيذي والمدير العام، موانئ دبي العالمية - إقليم الإمارات وجافزا.

وقال عبدالله بن دميثان، المدير التنفيذي والمدير العام، موانئ دبي العالمية - إقليم الإمارات وجافزا: رغم التقلبات الكثيرة التي شهدها السوق جراء تداعيات الجائحة، إلا أن إنتاج دول التعاون للكيماويات ارتفع بنسبة 1.5% خلال 2020، مقارنة بتراجع عالمي قدره 2.6%. وتساهم جافزا بموقعها المتميز، والتي تمثل بوابة استراتيجية للوصول إلى الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا، بحوالي 70% من التجارة الخارجية للإمارات على صعيد منتجات البتروكيماويات، الأمر الذي يسلط الضوء على الدور الذي نقوم به في هذا القطاع.

وعلى مدى سنوات، ساهم مركز الأعمال اللوجستية المتكامل لموانئ دبي العالمية - إقليم الإمارات، الذي يشمل ميناء جبل علي و(جافزا)، في تسهيل تجارة الكيماويات في المنطقة وتوفير الخدمات اللوجستية حيث يدعم الميناء أكثر من 10000 شركة ومصنع للكيماويات، إضافة إلى مجمع للبتروكيماويات بجافزا.

منشأة ضخمة

ويتوقع الانتهاء من المنشأة بحلول الربع الثالث 2023، وستوفر المواد الكيماوية الخام بكميات كبيرة للصناعات التقليدية والجديدة التي سيتم تأسيسها في دولة الإمارات، وستوفر المحطة سعة إجمالية تبلغ 40 ألف متر مكعّب لتخزين المنتجات المختلفة، كما سيتم تزويدها بوحدات للتقطير والمعالجة. ومن المتوقع أن تساهم سنوياً بما يزيد على 200 مليون دولار من حجم التجارة الجديدة من وإلى دبي، وبالتالي المساهمة في تطوير الجسور التجارية التي أطلقتها موانئ دبي العالمية لزيادة حجم التجارة الخارجية لدبي إلى تريليوني درهم.

وقال يوغيش ميهتا، الرئيس التنفيذي لشركة «بتروكيم الشرق الأوسط»: منذ تأسيس «بتروكيم الشرق الأوسط» في جافزا، ساهمت بيئة الأعمال المثالية في المنطقة الحرة في نمو حجم أعمال الشركة، حيث تتجاوز مبيعاتنا السنوية حالياً 2.5 مليار درهم. ومع انطلاق المشروع الجديد، نتوقع تحقيق مكاسب تتراوح بين 10-15% من استثماراتنا.

 

شريك «دبي للجودة»

انضمت مؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة، كشريك ذهبي إلى «مجموعة دبي للجودة»، في دفعة قوية للمساعي الحثيثة التي يبذلها الطرفان، من أجل تحقيق رؤيتهما في الترويج لمدينة دبي، كقطاع اقتصادي رائد عالمياً، من خلال ترسيخ ممارسات الجودة والابتكار والتميز المؤسسي في قطاع الأعمال بالإمارات.

تسلّم سلطان بن سليّم رئيس مؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة، شهادة الشريك الذهبي من الدكتور هزاع النعيمي نائب رئيس مجلس إدارة مجموعة دبي للجودة. (دبي- البيان)

طباعة Email