العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    شراكة بين «أيتوس» و«نيكسثينك» لتسريع التحول الرقمي في المنطقة

    أعلنت شركة نيكسثينك (Nexthink) المتخصصة في إدارة تجربة الموظفين الرقمية (DEX) عن إبرام شراكة مع شركة أيتوس (Atos) العالمية وذلك بهدف تعزيز الاستفادة من سوق التحول الرقمي في الشرق الأوسط.

    ومن المتوقع أن يصل حجم سوق التحول الرقمي في العالم إلى حوالي 7.8 تريليونات دولار أمريكي بحلول عام 2024 وذلك مع ارتفاع الطلب على برمجيات تحليل البيانات ودعم تجارب الموظفين.

    وتستهدف الشراكة الجديدة تعزيز خطط (أيتوس) الرامية إلى تسريع مبادرات التحول الرقمي للمؤسسات في الشرق الأوسط، مستفيدة في ذلك من نجاحها في خدمة مليون مستخدم نهائي باستخدام تقنيات (نيكسثينك) في غضون عامين ونصف فقط.

    وقال ماجد عيد نائب الرئيس التنفيذي للمبيعات لدى (نيكسثينك) في الشرق الأوسط وأفريقيا: «أدت عمليات الإغلاق والتحول إلى العمل عن بُعد إلى تسريع الحاجة إلى التحول الرقمي، ما أجبر الشركات على إعادة التفكير في نهجها حول كيفية تحويل عملياتها الحالية لديها بهدف الارتقاء إلى مستويات جديدة من مشاركة العملاء وإنتاجية الموظفين ومرونة الأعمال».

    وأضاف عيد: «بفضل تكنولوجيا (نيكسثينك) وخبرة (أيتوس) فإننا اليوم في وضع فريد لمساعدة المؤسسات على تحويل أعمالها. ونحن على ثقة من أن (أيتوس) ستساعدنا على توسيع نطاق تواجدنا وخدمة عملائنا في المنطقة بشكل أفضل».

    من جانبه قال هشام فايد نائب الرئيس التنفيذي للمبيعات لدى (أيتوس) في الشرق الأوسط وأفريقيا: «يتصدر التحول الرقمي اليوم أولوية قصوى لدى الشركات التي تهدف إلى تحسين إنتاجيتها وتحقيق النمو وخفض التكاليف. وتتيح لنا تقنية (نيكسثينك) المتقدمة دعم عملائنا من خلال تزويد المستخدم النهائي، أي الموظفين، بخدمات استباقية قائمة على البيانات والأتمتة، وبالتالي تمكينهم من أن يكونوا أكثر استباقية وتحويل مكان عملهم وتحقيق مبادرات التحول الرقمي الخاصة بهم».

    وتتميّز حلول (نيكسثينك) التكنولوجية بقدرتها على تغيير تجربة الموظف الرقمي بشكل جذري، ما يفسح المجال أمام فرق تكنولوجيا المعلومات للتحول من حل المشكلات بشكل لاحق إلى إدارة تجربة الموظف الرقمية بشكل استباقي.

    ومن خلال امتلاك رؤية واضحة للموظف عبر البنية التحتية لتكنولوجيا المعلومات، ستتمكّن المؤسسات من تعزيز مشاركة الموظفين وحل مشاكلهم بشكل آلي، الأمر الذي يؤدي إلى خفض تكاليف تكنولوجيا المعلومات في المؤسسات وزيادة إنتاجية الموظفين ورضاهم وتحسين فرص نجاح مشاريعهم الخاصة بالتحول الرقمي.

     

    طباعة Email