اقتصادية دبي: 12.43 ألف رخصة فعالة في منطقة القوز

ت + ت - الحجم الطبيعي

أظهر تقرير صادر عن قطاع التسجيل والترخيص التجاري في اقتصادية دبي أن إجمالي الشركات الفعالة والعاملة في منطقة القوز يصل إلى 12.437 شركة متنوعة على حسب فئة الرخصة. ويأتي في مقدمتها التجارية 9.074 رخصة بنسبة 73%، ثم المهنية 2.467 رخصة بنسبة 20%، وتوزعت باقي النسب على الصناعية والسياحية. ويوضح التقرير حجم الأنشطة التجارية في منطقة القوز لإعطاء مجتمع الأعمال لمحة تعريفية عن واقع الأعمال والفرص المتوفرة في تلك المنطقة.

وذكر التقرير أن معدل توزيع هذه الرخص الفعالة في منطقة القوز على حسب أعلى 3 مناطق فرعية- وهي القوز الثالثة والقوز الأولى والقوز الصناعية الثانية- بلغ 59% من إجمالي عدد الشركات الفعالة في القوز.

وفيما يتعلق بالشكل القانوني للرخص الفاعلة في منطقة القوز، تأتي رخص المؤسسات ذات مسؤولية محدودة أولاً بنسبة 68%، تليها المؤسسات الفردية بنسبة 21%، ثم أعمال مدنية بنسبة 6%.

وتضم الأشكال القانونية أيضاً شركات ذات مسؤولية محدودة - الشخص الواحد (ذ.م.م.)، فروع لشركات مقرها في إمارة أخرى، شركات تضامنية، فروع شركات خليجية، فروع شركات أجنبية، فروع شركات/‏مؤسسات مقرها منطقة حرة، وشركات مساهمة عامة، شركات مساهمة خاصة، توصية بسيطة، ومواقع تواصل اجتماعي.

منطقة القوز الإبداعية

وأطلقت حكومة دبي مطلع أبريل الماضي منطقة القوز الإبداعية، كمجمع إبداعي متكامل، يدعم المبدعين والمستثمرين في مجالات الاقتصاد الإبداعي، ويأتي ذلك تماشياً مع توجيهات صاحب السموّ الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، بجعل دبي عاصمة للاقتصاد الإبداعي بحلول عام 2025.

منطقة تجارية وسكنية

وتعتبر القوز منطقة تجارية وسكنية في آن واحد، إذ تنقسم المنطقة السكنية إلى 4 مجمعات فرعية هي: القوز 1 والقوز 2 والقوز 3 والقوز 4، وتقع جميعها نحو الشمال، بينما يوجد نحو الجنوب المناطق التجارية التي تشمل القوز الصناعية 1 والقوز الصناعية 2 والقوز الصناعية 3 والقوز الصناعية 4. وتتميز المناطق السكنية في القوز بهدوئها رغماً عن احتضان الجزء التجاري منها على العديد من المستودعات والمصانع.

صناعات إبداعية

سيقوم مشروع منطقة القوز الإبداعية على إعادة تصميم مسارات المنطقة لتصبح مجمعاً إبداعياً متكاملاً ووجهة للمبدعين. وتشمل الصناعات الإبداعية التي تحتضنها منطقة القوز الإبداعية مجالات واسعة ومتنوعة أبرزها صناعة النشر والكتب والإعلام المرئي والمسموع والمطبوع، مروراً بالسينما، والموسيقى، وإنتاج مقاطع الفيديو، والمشغولات الفنّية، والصناعات الثقافية، ومتاحف التراث الثقافي، والمواقع التاريخية.

طباعة Email