منصة تجارة إلكترونية لافتتاح ممر تجاري رقمي جديد لإثيوبيا

موانئ دبي العالمية تطوّر ميناء بنانا في الكونغو الديمقراطية

أعلنت موانئ دبي العالمية، عزمها بدء تطوير ميناء بنانا البحري بالمياه العميقة بعد الاتفاق على تعديلات العقد الأولي بين المجموعة وحكومة الكونغو الديمقراطية.

وتم إعداد مذكرة شروط توجز التعديلات على العقد، التي وقّع عليها في كينشاسا غيلين نيمبو مبويزيا، رئيس ديوان رئيس الجمهورية، وسهيل البنا، المدير التنفيذي والمدير العام لشركة موانئ دبي العالمية في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا.

يأتي ذلك في إطار مراجعة الطرفين لبعض بنود المستندات التعاقدية الحالية التي تم التوقيع عليها في مارس 2018 عندما فازت موانئ دبي العالمية بامتياز مدته 30 عاماً لتطوير ميناء بنانا وإدارته.

توفير كبير

ويكمن الهدف من التعديلات في إعادة تعديل الالتزامات المختلفة للطرفين بموجب المشروع لدعم رؤية الرئيس فليكس تشيسكيدى، بشكل أفضل من أجل تطوير قطاع التجارة والخدمات اللوجستية في البلاد. وسيكون الميناء أول ميناء بحري بالمياه العميقة في الكونغو الديمقراطية على ساحلها البالغ طوله 37 كيلو متراً على المحيط الأطلسي.

وسيحقق تطوير ميناء بنانا، الذي يُتوقع أن يستغرق عامين، توفيراً كبيراً في التكلفة والوقت لتجارة البلاد، حيث سيجذب المزيد من طلبات التوقف المباشرة من أكبر السفن من آسيا وأوروبا، وسيعزز نمو الاقتصاد ليس لجمهورية الكونغو الديمقراطية فحسب، بل وللمنطقة بأسرها.

وقال أندريه واميسو، نائب رئيس ديوان رئيس الجمهورية المسؤول عن الشؤون الاقتصادية والمالية: يجسد التوقيع وعد رئيس الجمهورية بجعل تشييد ميناء بنانا بالمياه العميقة أحد أولويات ولايته.

وقال سهيل البنا: يعتبر توقيع مذكرة الشروط مرحلة فارقة في الشراكة بين موانئ دبي العالمية وحكومة جمهورية الكونغو الديمقراطية في سبيل المضي قدماً في المشروع والرغبة الراسخة لدى موانئ دبي العالمية في أن تكون جزءاً من رؤية الرئيس التي ستمنح الدولة وصولاً قوياً وفعَّالاً وبأسعار معقولة إلى الأسواق الدولية من شأنه تعزيز قدراتها التصديرية.

منصة تجارة إلكترنية

من ناحية أخرى، أطلقت مجموعة «موانئ دبي العالمية» المحفِّزة لحركة التجارة منصة DUBUY.com، وهي منصة للتجارة الإلكترونية على مستوى العالم للبيع بالجملة في إثيوبيا.

وجاءت هذه المبادرة بعد توقيع مذكرة تفاهم بين موانئ دبي العالمية ووزارة النقل الإثيوبية لاستكشاف إمكانات تطوير البنية التحتية اللوجستية، وتوفير خدمات لوجستية متكاملة على طول ممر بربرة - أديس أبابا من أجل تحقيق منافع اقتصادية كبيرة لإثيوبيا.

وبدأ تشغيل منصة DUBUY.com في رواندا، مع وجود خطط للتوسع السريع عبر جميع أفريقيا وخارجها. وتعد إثيوبيا ثاني أكبر سوق في أفريقيا من حيث عدد السكان، ويشير اقتصادها سريع النمو إلى أن هناك طلباً متزايداً على الواردات والصادرات.

وتُعد الأسواق عبر الإنترنت فرصة مهمة للنمو الاقتصادي في أفريقيا، والتي تمثل اليوم أقل من 0.5% من التجارة الإلكترونية العالمية وفقاً لمؤتمر الأمم المتحدة للتنمية والتجارة.

وسيؤدي الجمع بين منصة DUBUY.com والبنية التحتية اللوجستية الفعلية لمجموعة موانئ دبي العالمية وحلول الخدمات اللوجستية القائمة على البيانات إلى حل بعض التحديات الرئيسية لنمو التجارة الإلكترونية في القارة، بما في ذلك التنفيذ الموثوق به والمعاملات المالية الآمنة وحركة البضائع.

وقال محمود البستكي، الرئيس التنفيذي للعمليات في دبي التجارية: يتجه الأشخاص والشركات من كل مكان نحو التكنولوجيا لتسريع مرحلة التعافي بعد الجائحة وتحسين سبل الوصول إلى التجارة العالمية.

وتُمثل منصة DUBUY.com نموذجاً جديداً للتجارة في أفريقيا، وتتيح هذه التكنولوجيا للشركات المحلية أن تصبح من بين الشركات الدولية المصنِّعة والمصدرة من خلال ربطها بأسواق جديدة في أفريقيا وبقية العالم.

سوق عبر الإنترنت

منصة (DUBUY.com) عبارة عن سوق عبر الإنترنت سيساعد على إتاحة وصول الشركات الإثيوبية الصغيرة ومتوسطة الحجم إلى الأسواق العالمية، من خلال شبكة الموانئ العالمية والخدمات اللوجستية التابعة لموانئ دبي العالمية.

كما تتيح المنصة للشركات العالمية إمكانية العثور على شركاء تجاريين جُدد وتوفير الخدمات لهم في أفريقيا، ما يفتح إمكانية الوصول إلى أسواق سريعة النمو في القارة.

 

طباعة Email