حلول تريند مايكرو تصدت لـ 32 مليون تهديد سيبراني في الإمارات العام الماضي

ت + ت - الحجم الطبيعي

أصدرت تريند مايكرو إنكوربوريتد المتخصصة في مجال الأمن السحابي، تقريرها السنوي للأمن السيبراني لعام 2020 تحت عنوان «التهديدات الأمنية المتدفقة بشكل مستمر». وأظهرت الإحصاءات العالمية أن تريند مايكرو تمكنت من إيقاف 62.6 مليون هجمة العام الماضي، حيث شكلت نسبة 91% منها الهجمات التي تستهدف البريد الإلكتروني. كما أظهر التقرير أن حوالي 119,000 هجمة إلكترونية تم كشفها كل دقيقة عام 2020 في خضم توجه معظم الموظفين للعمل من المنزل، ما نجم عنه ضغط كبير على البنية التحتية الأمنية جراء تلك الهجمات.

وعلى صعيد الإمارات، أسهمت حلول تريند مايكرو المبتكرة في كشف وإيقاف أكثر من 32 مليون تهديد سيبراني، منها 19 مليون تهديد عبر البريد الإلكتروني، ومنعت حدوث أكثر من 10 ملايين هجمة Victim باستخدام الروابط الضارة، بالإضافة إلى أكثر من 119,000 هجمة عبر الروابط المضيفة. كما أسهمت تريند مايكرو في تحديد وإيقاف أكثر من 2.7 مليون هجمة عبر البرامج الضارة، وكذلك صد وإيقاف أكثر من 1600 هجمة عبر البرامج الضارة التي استهدفت مواقع بنكية ومصرفية.

وشكلت الشبكات المنزلية في الإمارات المصدر الرئيسي لاستقطاب مجرمي الإنترنت الذين يستهدفون الأنظمة والأجهزة والشبكات. فعلى امتداد البلاد، تمكنت تريند مايكرو من خلال حل '' Smart Home Network'' من إيقاف أكثر من 25 مليون هجمة داخلية وخارجية، بالإضافة إلى منع حدوث أكثر من 13 مليون مناسبة يمكن للمتسللين استهدافها أو السيطرة على أجهزة المنزل من خلال البرامج الضارة، أو الحصول على معلومات حساسة وهامة، أو اعتراض الاتصالات، أو شن هجمات خارجية.

وقال مجد سنان، المدير العام لدى تريند مايكرو في الإمارات: شهد العالم تحديات غير مسبوقة العام الماضي فيما يتعلق بالأمن السيبراني، حيث تعيّن على جميع الشركات والمؤسسات في جميع القطاعات أن تتكيف مع التحول الرقمي الناجم عن تداعيات الجائحة الراهنة. يفرض هذا العام معايير جديدة تجعل من الضروري النظر إلى مشهد التهديدات الأمنية بصورة شاملة للتصدي الفعال للهجمات الحديثة. كما تصب النتائج الصادرة عن تقريرنا السنوي في التوجه الاستراتيجي لمديري أمن المعلومات في البلاد لتوفير حماية أمنية أفضل وقيادة جهود مؤسساتهم وشركاتهم في ظل العصر الرقمي.

طباعة Email