منصة تريدلينج تحسّن خدماتها بشراكة «إس جي إس»

أعلنت شركة «تريدلينج Tradeling»، منصة التسوق الإلكتروني سريعة النمو والموجهة لمعاملات الشركات في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، عن توقيع اتفاقية شراكة استراتيجية مع «إس جي إس»، الشركة الرائدة على مستوى العالم في مجالات الفحص والتحقق والاختبار والاعتماد، لدفع عجلة نمو قطاع التجارة الإلكترونية الموجه لمعاملات الشركات من خلال تقديم حلول مصممة حسب الطلب. وتعتبر شركة «إس جي إس الخليج المحدودة» هيئة منح الشهادات المعتمدة وتتمتع بتفويض الهيئات الحكومية التنظيمية والقانونية في المنطقة لضمان صحة المستهلك وسلامته.

وستقدم «إس جي إس» عبر هذه الشراكة خدمات الفحص والاعتماد للشركات المدرجة في منصة Tradeling وستوفر خطة واضحة للامتثال للوائح أو شهادات الاعتماد المحتملة لأي منتج بطريقة بسيطة وسلسة. وانطلاقاً من ريادتها في تقديم حلول مخصصة للشركات ترتقي بمستويات الجودة والسلامة والإنتاجية وتحد من المخاطر، ستساعد «إس جي إس» عملاء Tradeling على الامتثال للقوانين واللوائح التنظيمية المرعية في مشهد التجارة العالمي اليوم.

وستمنح منصة Tradeling لشركة «إس جي إس» وصولاً إلى مجموعتها الواسعة من المشترين والعملاء مع تأسيس عمليات مبسطة لطلبات العملاء. وسيتعاون الجانبان لتقديم الدعم الإضافي لتحسين تجربة المستخدم.

وقال ماريوس سيافولا الرئيس التنفيذي لمنصة Tradeling: «تمثل هذه الشراكة خطوة طموحة لمنصة Tradeling، إذ يتمتع شريكنا في مزاولة الأعمال «إس جي إس» بمكانة مرموقة عالمياً نظراً لامتثاله بأرقى معايير الجودة. وسيتعاون فريق عملنا عن كثب مع الخبراء في شركة «إس جي إس» الذين سيقدمون الحلول المخصصة لعملائنا في أسواق الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لحفز وتيرة سير أعمالهم وتعزيز بساطة عملياتهم وكفاءتها. وسيصمم الفريق برنامجاً تعليمياً حول عمليات الاعتماد والفحص، وهو الأمر الذي يمثل جوهر أعمالنا وأساس معاملات تجارة البضائع».

من جانبه قال أناند نير، مدير شركة «إس جي إس الخليج المحدودة» في شبه الجزيرة العربية: «نساعد الشركات على تحقيق النمو من خلال رفدها بحلول الامتثال وفقاً للوائح القانونية الإقليمية والعالمية. ولا شك أن سلامة المستهلك وحماية البيئة تنطوي على أهمية كبيرة بالنسبة لنا وتعتبر مرتكزاً لجميع مبادراتنا. ونحن متحمسون للغاية لتوحيد جهودنا مع Tradeling بهدف تيسير عمليات التحقق والاختبار والاعتماد ضمن منصتها الإلكترونية في منطقة الخليج، لاسيما وأن أعمالنا تغطي كل أجزاء سلسلة التوريد بدءاً من مصادر المواد الأولية إلى البضائع الاستهلاكية النهائية».

طباعة Email