«إنتركونتيننتال» توقع اتفاقية لإطلاق فندق فوكو بونينغتون أبراج بحيرات جميرا

وقعت مجموعة فنادق ومنتجعات إنتركونتيننتال اتفاقية إطلاق فوكو بونينغتون للضيافة لفندق فوكو بونينغتون أبراج بحيرات جميرا دبي. ويعمل الفندق حالياً باسم فندق بونينغتون، وسيضم 208 غرف، ومن المتوقع تغيير علامته التجارية إلى فوكو بحلول الربع الثالث 2021.

بعد افتتاح أول فندق فوكو في الشرق الأوسط في عام 2019، يأتي فندق فوكو العاشر في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا ليضيف إلى محفظة العلامات التجارية المتنامية من الفنادق في دبي والرياض والخبر، ويوسع المجموعة في مدن مثل جدة والدوحة وجوهانسبرغ. وتعتبر علامة فوكو التجارية مناسبة للتحويل وفرص البناء الجديدة وتجمع بين الطابع غير الرسمي والفردي مع جودة الخدمات ورقيّ العلامة التجارية العالمية والمحترمة. وتستمر الفنادق التي انتقلت إلى فوكو بالأداء القوي وتسجل عادةً مستوى أعلى من رضا النزلاء بعد التحويل.

ويمتاز فندق فوكو الجديد الذي تم توقيعه حديثاً بموقع استراتيجي في قلب المنطقة التجارية المزدهرة في أبراج بحيرات جميرا وبالقرب من شارع الشيخ زايد، على بعد دقائق من المناطق الرئيسية مثل مرسى دبي وجميرا بيتش ريزيدنس، وإماريتس هيلز، وعلى مسافة قصيرة من موقع معرض إكسبو دبي.

قال ماثيو تريبولون، نائب رئيس التطوير في الشرق الأوسط وأفريقيا: نتطلع لإضافة فوكو بونينغتون أبراج بحيرات جميرا دبي إلى محفظتنا في الإمارات بالشراكة مع بونينغتون للضيافة. وتمتعت علامة فوكو منذ إطلاقها عالمياً في 2018 بنمو سريع مع تعاقدات متعددة في جميع أنحاء الشرق الأوسط، ونحن فخورون بتقديم فندق فوكو الثاني في دبي، والتي تعد سوقاً ذا أولوية بالنسبة لنا في المنطقة.

وقال دينيس ماكجتيجان، الرئيس التنفيذي لشركة بونينغتون للضيافة وماكغيتيغان جروب: يسعدنا الإعلان عن شراكتنا مع مجموعة فنادق إنتركونتيننتال وعلامة فوكو التجارية.. وبدعم من الامتداد العالمي لمجموعة فنادق إنتركونتيننتال وبرنامج الولاء العالمي المتميز، نتطلع إلى الترحيب بالعملاء الجدد الباحثين عن تجارب السفر المخصصة.

وتدير مجموعة فنادق إنتركونتيننتال حالياً أكثر من 100 فندق وتضم 8 علامات تجارية في الشرق الأوسط، بما في ذلك: إنتركونتيننتال وكراون بلازا وهوليداي إنديجو وهوليداي إن وهوليداي إن إكسبريس وستايبريدج سويتس وفوكو وسيكس سينسز، إضافة إلى 43 فندقاً آخر قيد التطوير من المقرر افتتاحه خلال الـ 3-5 سنوات المقبلة.

طباعة Email