الإمارات تدشن أول مختبر في المنطقة لفحص الهواتف المتحركة المتوافقة مع الجيل الخامس

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

أعلنت هيئة تنظيم الاتصالات والحكومة الرقمية تجهيز المختبر الوطني لفحص أجهزة الاتصالات، بأحدث التقنيات والمعدات لفحص أجهزة الهاتف المتحرك المتوافقة مع الجيل الخامس للتأكد من استيفائها للمعايير الفنية والتقنية المعتمدة، حيث قامت الهيئة بتجهيز المختبر الوطني لفحص أجهزة الاتصالات، ليكون المختبر الأول من نوعه في المنطقة، الذي يمتلك القدرة على فحص أجهزة الهاتف المتحرك، التي توفر خدمات شبكات الجيل الخامس.

وتهدف هذه الخطوة إلى فحص واختبار واعتماد أجهزة الهاتف المتحرك المتوافقة مع شبكات الجيل الخامس، للعمل على شبكات مزودي الخدمة في الدولة، وحماية المستخدمين من استخدام أجهزة لا تتوفر فيها المواصفات المعيارية، والتي قد تؤثر على سلامة شبكات الهاتف المحمول ومستخدمي هذه الشبكات، كما أنها تساعد الجهات الحكومية والخاصة على التأكد من الأجهزة قبل استيرادها أو شرائها من خارج الدولة.

وسيعمل المختبر الوطني من خلال هذه التحديثات على التأكد من مطابقة أجهزة الجيل الخامس للمعايير الدولية المعتمدة، وتوافق هذه الأجهزة مع شبكات الاتصالات في الدولة، والتأكد من مراعاتها للمواصفات الإماراتية كالإنذار المبكر وغيرها من المواصفات في هذه الأجهزة، بما يضمن للعميل أجهزة متوافقة مع الشبكات واللوائح المحلية.

وقال المهندس سيف بن غليطة المدير التنفيذي لإدارة شؤون تطوير التكنولوجيا في الهيئة: حققت الإمارات مراكز متقدمة عالمياً في تبني وتطبيق تقنيات شبكات الجيل الخامس.

وتحرص الهيئة بتوجيهات من القيادة الرشيدة على تسريع وتيرة العمل على نشر هذه التقنيات، لما لها من دور كبير في تحقيق التحول الرقمي وتطبيق تقنيات الذكاء الاصطناعي، والاستفادة من البيانات الضخمة، وعليه تحرص الهيئة على أن تكون كل الأجهزة المخصصة لاستخدام تقنيات الجيل الخامس كونها تقنية آمنة وسليمة لتحقق الفائدة المرجوة منها.

وقال محمد الشامسي مدير المختبر الوطني لفحص أجهزة الاتصالات في الهيئة: «تعمل الهيئة بشكل مستمر على التأكد من أن أجهزة الهاتف المتحرك متوافقة مع المعايير الفنية والتقنية المعتمدة، التي يتضمنها نظام اعتماد النوعية بالهيئة، بهدف ضمان الحصول على أفضل الخدمات والتوافق التام مع الشبكات العاملة في الدولة، ونظراً لارتفاع الإقبال على الأجهزة المتوافقة مع شبكات الجيل الخامس، أطلقت الهيئة هذه المبادرة بهدف التأكد من أن كل أجهزة الهواتف المتحركة الموجودة في السوق آمنة وسليمة وتستوفي المعايير والاشتراطات المطلوبة».

وتقدم الهيئة العديد من خدمات اعتماد النوعية ومنها تسجيل واعتماد أجهزة الاتصالات، وتسجيل موردي أجهزة الاتصالات في الدولة، والتخليص الجمركي لأجهزة الاتصالات.

ويعمل نظام اعتماد النوعية في الهيئة على تحديد وتسجيل أجهزة الاتصال، التي يمكن استخدامها في الإمارات دون التسبب في الأضرار للمستخدمين أو تداخل الموجات أو الأضرار على شبكات الاتصالات. كما يشارك في اعتماد وتسجيل أجهزة الاتصالات في الدولة قبل استيرادها، والتأكد من أنها تتماشى مع القوانين واللوائح.

طباعة Email