الأسهم تعود للمربع الأخضر والسيولة تقارب 5.8 مليارات درهم

عززت أسواق الأسهم المحلية مكاسبها في تداولات الأسبوع الماضي وربح رأسمالها السوقي ما يربو على 12.7 مليار درهم مدعومة بمحفزات إيجابية على رأسها توالي إعلانات الشركات عن توزيعاتها النقدية والاندماج المرتقب بين «إعمار العقارية» و«إعمار مولز».

وصعد سوق دبي 1.65% إلى 2569.32 نقطة مع ارتفاع أسهم البنوك والعقار والاستثمار والتأمين والاتصالات والخدمات، فيما ارتفع سوق أبوظبي 1.15% عند 5692.7 نقطة بدعم أسهم البنوك والعقار والاستثمار والاتصالات والطاقة والخدمات. 

واستقطبت الأسهم سيولة بنحو 5.78 مليارات درهم، موزعة بنحو 4.58 مليارات درهم في أبوظبي و1.2 مليار درهم في دبي، وجرى تداول 1.4 مليار سهم، منه 732.3 مليون سهم في أبوظبي و724 مليون سهم في دبي، عبر تنفيذ 31.5 ألف صفقة.

 واستحوذت 3 أسهم وهي «الدار» و«أبوظبي الأول» و«العالمية القابضة» على 55% من السيولة أو ما يعادل 3.2 مليارات درهم.

ثقة المستثمرين

وقال رائد دياب، نائب رئيس إدارة البحوث والاستراتيجيات الاستثمارية في «كامكو إنفست»، إن سوق أبوظبي سجل مستويات جديدة لم يشهدها منذ أكثر من خمسة عشر عاماً، فيما استطاع سوق دبي إنهاء خمسة أسابيع من التراجع وأغلق في المنطقة الخضراء بدعم الأسهم القيادية وخصوصاً العقارية بعد أن صرحت شركة إعمار العقارية بأنها ستشتري حصص مساهمي الأقلية في وحدتها لمراكز التسوق «إعمار مولز». 

وأضاف دياب لــــ «البيان الاقتصادي»، إن استمرار عمليات التطعيم في البلاد بشكل كبير سيؤدي إلى إعطاء المستثمرين ثقة أكبر في ظل تماسك الأسواق العالمية ومحافظة أسعار النفط على مستويات جيدة في الآونة الأخيرة.

مشيراً إلى أن عودة البنوك والشركات المدرجة إلى الربحية مرة أخرى والجهود الحكومية المتواصلة في مساعدة القطاعات المتعثرة سيكون لهم الأثر الجيد ويزيد من التدفقات إلى الأسواق المالية في الفترة المقبلة.

سوق دبي

عزّز صعود سوق دبي ارتفاع قطاع البنوك 0.08% مع نمو «دبي الإسلامي» 1% فيما هبط «الإمارات دبي الوطني» 0.89%، كما زاد قطاع العقار 4.28% بعد صعود «إعمار العقارية» 4.87% و«إعمار للتطوير» 3% و«إعمار مولز» 4.7% و«الاتحاد العقارية» 1.5% و«داماك» 4.24%.

ونما قطاع الاستثمار 4.7% مع صعود «دبي للاستثمار» 4.17% و«سوق دبي المالي» 7% و«شعاع كابيتال» 2.94%. وانخفض قطاع النقل 0.46% بضغط هبوط «أرامكس» 1% فيما زاد «الخليج للملاحة» 4.1% واستقر «العربية للطيران».

هيمن «إعمار العقارية» على النشاط مستقطباً 374.3 مليون درهم، تلاه «دبي الإسلامي» 148.86 مليون درهم، ثم «الإمارات دبي الوطني» 129.38 مليون درهم، وحقق «الرمز كوربوريشن» أكبر ارتفاع بنسبة 20.7%، تلاه «دبي للمرطبات» 14.5%، ثم «سوق دبي المالي» 7%، فيما كان «المدنية للتمويل» الأكثر انخفاضاً بنسبة 12.3%، تلاه «السلام القابضة» 10.99%، ثم «الإمارات للمرطبات» 9.9%.

ومال المستثمرون المواطنون نحو الشراء، بصافي استثمار 52.4 مليون درهم، فيما اتجه المستثمرون العرب والخليجيون والأجانب نحو التسييل بصافي استثمار 52.4 مليون درهم، منها 21.6 مليوناً للعرب و2.2 مليون للخليجيين و28.5 مليوناً للأجانب. 

سوق أبوظبي

وفى سوق أبوظبي، ارتفع قطاع البنوك 0.7% مع نمو «أبوظبي الأول» 1.5% فيما انخفض «أبوظبي التجاري» 1.11% و«أبوظبي الإسلامي» 3.61%، ونما قطاع العقار 1.48% بعد صعود «الدار» 1.65%، بينما انخفض «رأس الخيمة العقارية» 1.83%.

وصعد قطاع الاتصالات 1.31% مع ارتفاع سهم «اتصالات» بالنسبة ذاتها، فيما نما قطاع الاستثمار 1.87% بعد صعود «العالمية القابضة» 2.35% و«إشراق» 8.47% بينما انخفض «الواحة كابيتال» 4.92%، وزاد قطاع الطاقة 3.45% مع ارتفاع «دانة غاز» 2.45% و«أدنوك للتوزيع» 4.63% فيما استقر «طاقة».

وهيمن «الدار العقارية» على النشاط مستقطباً 1.17 مليار درهم، تلاه «أبوظبي الأول» 1.16 مليار درهم، ثم «العالمية القابضة» 861.2 مليون درهم، وحقق «طيران أبوظبي» أكبر ارتفاع بنسبة 16.09%، تلاه «بنك أم القيوين الوطني» 14.87%، ثم «الظفرة للتأمين» 14.87%، فيما كان «جلفار» الأكثر تراجعاً بنسبة 10%، تلاه «أسمنت الخليج» 10%، ثم «البنك التجاري الدولي» 8.84%.

عمد المستثمرون العرب والخليجيون والمواطنون نحو الشراء، بصافي استثمار 75.5 مليون درهم، منها 19.1 مليوناً للعرب و17.7 مليوناً للخليجيين و38.6 مليوناً للمواطنين، فيما اتجه المستثمرون الأجانب نحو التسييل بصافي استثمار 75.5 مليون درهم.

المؤسسات 

تباين أداء المؤسسات، حيث اتجهت نحو الشراء في سوق دبي بصافي استثمار 3.1 ملايين درهم، ونحو التسييل بسوق أبوظبي بصافي استثمار 9.7 ملايين درهم، فيما اتجه المستثمرون الأفراد نحو الشراء بأبوظبي بصافي استثمار 9.7 ملايين درهم، ونحو التسييل بدبي بصافي استثمار 3.1 ملايين درهم.

 
طباعة Email