حوار مستقبل الصناعة.. لقاء وطني عالمي يبحث تطوير التكنولوجيا المتقدمة

بحث معالي الدكتور سلطان بن أحمد الجابر، وزير الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة، ومعالي سارة بنت يوسف الأميري، وزيرة دولة للتكنولوجيا المتقدمة، آفاق تطوير قطاع التكنولوجيا المتقدمة في دولة الإمارات مع عدد من مسؤولي كبرى الشركات الوطنية والعالمية العاملة في الدولة.

جاء ذلك خلال لقاء افتراضي هو الثالث ضمن سلسلة من اللقاءات المخطط إجراؤها مع عدد من الشركات الوطنية والعالمية العاملة في القطاعات الصناعية الرئيسة في دولة الإمارات، وذلك كجزء من مبادرة «حوار مستقبل الصناعة» التي أطلقتها وزارة الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة بداية فبراير الجاري ضمن جهودها لإعداد استراتيجيتها والارتقاء بقدرات القطاع الصناعي وتعزيز تنافسيته في مختلف المجالات. وستستمر هذه اللقاءات خلال الأشهر المقبلة ضمن سعي الوزارة لتعزيز العلاقة مع منظومة القطاع الصناعي، والتأسيس لمرحلة جديدة من التعاون وبناء الشراكات المستدامة.

وتم خلال اللقاء استعراض قصص النجاح والخطط المستقبلية ونقاط التحسين للمرحلة المقبلة للشركات والمؤسسات الأكاديمية والتكنولوجية المشاركة في اللقاء، وخصوصاً في كيفية تعاملها مع الأوضاع التي فرضتها جائحة «كوفيد 19» والخطط التي وضعتها لمرحلة التعافي من تأثيرات الجائحة، والدور الكبير الذي تلعبه في عالم تتسارع فيه الخطى لتبني الحلول التكنولوجية كبديل عن منظومة الأعمال التقليدية التي كانت متبعة قبل الجائحة.

 

لمتابعة التفاصيل اقرأ:

ـــ بحث تطوير التكنولوجيا المتقدمة محلياً وعالمياً

طباعة Email
تعليقات

تعليقات