«البيادر» تضخ 200 مليون درهم ببرنامج للتوسع بالتصنيع والبيع بالتجزئة

أكدت شركة البيادر إنترناشونال لتصنيع وتوريد حلول تغليف المواد الغذائية ذات الاستخدام مرة واحدة ومنتجات التنظيف والوقاية بالإمارات دورها الفعال في دعم شعار «صنع في الإمارات» من خلال تعزيز سلسلة التوريد للبيع بالتجزئة في الدولة.

وافتتحت البيادر إنترناشونال منفذها الرئيسي للبيع بالتجزئة في شارع الشيخ زايد بجوار صالة عرض «تويوتا» بالقرب من مركز الواحة التجاري بدبي، وذلك ضمن برنامج ضخ استثمارات بنحو 200 مليون درهم في برامجها التوسعية في مجالي التصنيع والتجزئة.

وتعزز تلك الخطوة الخطة التوسعية الشاملة للمجموعة لعام 2021، والتي تتضمن افتتاح المزيد من منافذ البيع بالتجزئة في جميع أنحاء الإمارات، بالإضافة إلى توسع نطاق الأعمال في السعودية وسلطنة عُمان وقطر.

وتعتبر صالة العرض للبيع بالتجزئة الكائنة بشارع الشيخ زايد رابع منفذ بيع للشركة في الإمارات، فضلاً عن ثلاثة منافذ بيع بالتجزئة أخرى في أبوظبي ورأس الخيمة والعين.

وتشمل الافتتاحات الوشيكة للشركة، كلاً من عجمان والفجيرة إضافة لمنفذ ثانٍ بإمارة أبوظبي. ويسهم هذا التوسع أيضاً في ترسيخ نموذج العمل التقليدي للتبادل التجاري بين الشركات لدمجه مع نموذج المعاملات التجارية بين الشركات والمستهلكين.

 وانطلاقاً من دعم خطة التوسع في تجارة التجزئة، تعمل البيادر انترناشونال على زيادة خط الإنتاج لتلبية الطلبات المتزايدة من المنتجات على المستوى الإقليمي. وأوضح نضال حداد، الرئيس التنفيذي لشركة البيادر إنترناشونال، أنه "على مر السنين، أولت الشركة اهتمامها ببناء كفاءات تصنيع محلية قوية، أبرزتها وسائل الإنتاج المتقدمة لدينا في الإمارات. ومع زيادة الطلب على حلول التعبئة والتغليف لدينا، والتي تلبي جميع متطلبات العملاء، ترى الشركة إمكانات قوية لبناء سلسلة توريد للبيع بالتجزئة.

وأكد حداد أن الاستثمار في صالة العرض الجديدة يعكس أيضاً التزام الشركة بتحفيز النشاط الاقتصادي أثناء فترة ما بعد الوباء. ونعتقد أنه من الضروري كإحدى مسؤولياتنا أن نساهم بصورة كبيرة في النمو الاقتصادي، وخلق فرص عمل جديدة ودعم موردي المواد الخام المحليين. وتمتلك الشركة حالياً 10 براءات اختراع ممنوحة لمنتجاتها المبتكرة من قبل مكتب الولايات المتحدة لبراءات الاختراع والعلامات التجارية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات