2.8 مليار درهم أرباح «طاقة» 2020

أعلنت شركة أبوظبي الوطنية للطاقة «طاقة» عن تحقيق 2.8 مليار درهم أرباحاً صافية عن عام 2020، مؤكدة استمرارها في تقديم أداء مرن في ظل ظروف اقتصادية غير مسبوقة.

ووصل حجم إيرادات الشركة إلى 41.2 مليار درهم بانخفاض 6% عن 2019. وبلغت الأرباح قبل احتساب الفوائد والضرائب والاستهلاك والإطفاء 16 مليار درهم. ووصل الإنفاق الرأسمالي إلى 4 مليارات درهم.

ووصل متوسط إنتاج قطاع النفط والغاز إلى 118 ألف برميل مكافئ نفطي يومياً، أي أقل بنسبة 5% نتيجة لتأجيل عمليات الحفر. وتجري حالياً أعمال الإنشاء في مشاريع منخفضة الكربون لتوليد الكهرباء وتحلية المياه في الإمارات بقدرة إنتاج إجمالية تبلغ 4.4 جيجاواط و200 مليون جالون إمبراطوري.

واقترح مجلس الإدارة توزيع أرباح نقدية نهائية بقيمة 1.1 مليار درهم، وبالإضافة إلى مبلغ 1.7 مليار درهم تم دفعه في ديسمبر الماضي، فإن إجمالي توزيعات الأرباح النقدية للعام سيصل إلى 2.8 مليار درهم تطبيقاً لسياسة توزيع الأرباح، التي وافق عليها المساهمون مؤخراً. وسيتم تقديم هذا الاقتراح إلى مساهمي الشركة للموافقة عليه في اجتماع الجمعية العمومية السنوية المتوقع عقده في 18 مارس 2021 بعد الحصول على الموافقات التنظيمية.

وقال محمد حسن السويدي، رئيس مجلس إدارة الشركة: شهد عام 2020 اضطراباً كبيراً في الأسواق بسبب جائحة «كوفيد19»، لكن رغم من هذا التحدي الصعب، كان العام حافلاً بالتطورات والتغييرات الإيجابية والإنجازات بالنسبة للشركة، ففي شهر يوليو، نجحنا بنقل معظم أصول المياه والكهرباء بأبوظبي لتصبح تحت إشراف فريق جديد لإدارة شركة «طاقة».

وأضاف: نحن الآن في مركز أفضل يُمكننا من النمو بفضل ميزانيتنا العمومية الصلبة، وتدفقاتنا النقدية القوية، ومكانة شركتنا كواحدة من أكبر شركات المرافق المتكاملة في منطقة أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا. إضافة لذلك، تمكنا من الوفاء بتعهدنا لمساهمينا وهو تحقيق عوائد كبيرة ومستدامة، والتي سندفعها بموجب السياسة الجديدة لتوزيع الأرباح. ولقد شكل إتمام صفقة نقل الأصول، البداية لأعمال التكامل، الذي سيطلق العنان للإمكانات الواعدة للشركة على المدى الطويل. لقد أحرزنا تقدماً كبيراً وأتطلع لمواصلة هذا النجاح خلال 2021.

من جانبه، قال جاسم حسين ثابت، الرئيس التنفيذي للمجموعة والعضو المنتدب: تصدرت «طاقة» مكانة جديدة في السوق خلال عامٍ كان صعباً بشكل استثنائي. وتعكس هذه النتائج المالية أساساً قوياً للنمو والنابع من صفقتنا التاريخية مع مؤسسة أبوظبي للطاقة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات