هواوي تعلن أسماء الفائزين في أول مسابقة للابتكار في الشرق الأوسط

أعلنت شركة «هواوي» المتخصصة في توفير البنى التحتية لتقنية المعلومات والاتصالات والأجهزة الذكية أسماء الفائزين بالتصفيات الإقليمية لمسابقة الابتكار الأولى في الشرق الأوسط. وتعتبر المسابقة إضافة مهمة إلى مسابقة تقنية المعلومات والاتصالات التي تنظمها هواوي في إطار مبادراتها المتواصلة لتطوير النظام الإيكولوجي للمواهب التقنية على المستوى العالمي. وفاز فريق الإمارات الذي يتضمن: محمد مجرن وعبد الرحمن الجسمي وأحمد البنا والأستاذ واثق من جامعة دبي بجائزة التميز في تحسين الإنتاجية.

وتوفر مسابقة هواوي للابتكار الفرصة للطلبة الخريجين ومعلميهم للتدريب على أحدث التقنيات المبتكرة - مثل الذكاء الاصطناعي والحوسبة السحابية والبيانات الضخمة - لابتكار تطبيقات مهمة تعود بالنفع على المجتمع. وشهدت النسخة الافتتاحية من المسابقة مشاركة طلبة وأساتذة من 10 جامعات في تسعة بلدان من منطقة الشرق الأوسط بما فيهم الإمارات. ويتألف كل فريق من ثلاثة طلاب وأستاذ واحد. وأثناء التصفيات الإقليمية النهائية، قدّم كل فريق عمله إلى لجنة التحكيم التي تضم مجموعة من الخبراء التقنيين، حيث تم تحديد الفائزين بناءً على معايير محددة مثل الأفكار المبتكرة وتجربة المستخدم وإمكانية تطوير العمل وجودته ومدى صعوبة إنجازه.

وضمت لجنة التحكيم سفيتلانا كنيازيفا مديرة علم التربية الرقمي والمواد التعليمية في معهد اليونسكو لتقنيات المعلومات في التعليم، والدكتور أندوه هوبا كبير التعليم التخصصي في مكتب برامج غرب آسيا وأفريقيا في المركز الدولي لابتكارات التعليم العالي التابع لليونسكو، ولي شيانغ يو (سبيس لي) نائب رئيس هواوي في الشرق الأوسط بالإضافة إلى أربعة مندوبين عن شركة هواوي.

وفاز فريق جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا من الأردن بالمركز الأول في مسابقة هواوي للابتكار، حيث استلم الفريق الجائزة التي تبلغ 20.000 دولار أمريكي. ونال أستاذهم لقب أفضل أستاذ وحصل على جائزة قيمة من هواوي.

وقال جيانغ تاو، نائب رئيس خط إنتاج الحوسبة السحابية في مجموعة أعمال هواوي للحوسبة السحابية والذكاء الاصطناعي خلال حفل توزيع الجوائز: وضعت هواوي استراتيجية طموحة للبحث والتطوير في الذكاء الاصطناعي على المدى الطويل، وهو ما يوفر فرصاً غير مسبوقة لتطوير النظام الإيكولوجي لتقنية المعلومات والاتصالات من خلال الاعتماد على تقنيات الذكاء الاصطناعي واتصالات الجيل الخامس والحوسبة السحابية والتقنيات المخصصة. ونتطلع إلى ابتكار قيمة جديدة تسهم في تعزيز مختلف المجالات التقنية الحديثة من خلال التعاون بين مطوري الذكاء الاصطناعي المحليين والشركاء التقنيين للمساهمة في تعزيز اقتصاد رائد يعتمد على البيانات.

 

طباعة Email