تركيب 12 ألف لوح شمسي على أسطح «ابن بطوطة مول» و«سوق التنين»

أعلنت «نخيل مولز»، ذراع البيع بالتجزئة لـ «نخيل»، عقد شراكة مع «توتال»، عبر شركتها التابعة «توتال سولار ديستريبيوتيد جنريشن الشرق الأوسط»، المتخصصة في تطوير حلول الطاقة الشمسية الموزعة، وتوحيد جهودهما لتجهيز أسطح مباني «ابن بطوطة مول» و«سوق التنين»، بألواح الطاقة الشمسية الكهروضوئية.

ومن المقرر أن تبدأ عملية تنفيذ المشروع في يناير الجاري، في حين أن مركزي التسوق، سوف يواصلان عملهما بكامل طاقتهما كالمعتاد، من دون إحداث إزعاج يُذكر يطال العملاء.

وسيساعد حل الطاقة الشمسية، الذي توفره «توتال» لـ «نخيل مولز»، على تقليل بصمتها الكربونية، وهو ما يسهم في تعزيز جهود التنمية المستدامة في الإمارات. وبإمكان ألواح الطاقة الشمسية الكهروضوئية، توليد حوالي 9 «غيغا واط / ساعة» من الطاقة النظيفة، مع تخفيض يُقدر بأكثر من 3500 طن من ثاني أكسيد الكربون سنوياً. وسيتم تركيب ما مجموعه 12 ألف لوح طاقة شمسية كهروضوئية، على مساحة تبلغ 35000 متر مربع.

جرى توقيع اتفاقية الشراكة، بحضور عمر خوري، الرئيس التنفيذي لمشاريع الضيافة وإدارة الأصول في «نخيل مولز»، ومارين دي مونتبل، المدير الإداري لشركة «توتال سولار ديستريبيوتد جنريشن الشرق الأوسط»، وماثيو لوغا مدير الحسابات الرئيسة في «توتال سولار ديستريبيوتد جنريشن الشرق الأوسط».

وقال عمر خوري: نظراً للتركيز المتزايد على المناخ العالمي، فإنه من الأهمية بمكان، أن تعمل الحكومات مع القطاعين العام والخاص، على استنباط حلول للطاقة النظيفة، ضمن التخطيط الحضري. وكجزء من مواءمتنا المتواصلة لمساعي قيادتنا في دبي، إننا نلتزم في «نخيل مولز»، بدعم جهود «استراتيجية دبي للطاقة النظيفة 2050. ونحن نقوم بذلك من خلال شراكتنا مع «توتال»، لتركيب الألواح الشمسية الكهروضوئية على أسطح «سوق التنين» و«ابن بطوطة»، بهدف دعم الاقتصاد الدائري».

وقال مارين دي مونتبل: مشروع الطاقة الشمسية على الأسطح بالشراكة مع نخيل مولز، يعد جزءاً من التزامنا الهادف إلى مواجهة التحديات المناخية، عبر توفير المزيد من الطاقة، مع انبعاثات أقل.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات