«سيدات أعمال الشارقة» يطلق 3 مبادرات و5 ورش و14 جلسة في 2020

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

تمكن مجلس سيدات أعمال الشارقة التابع لمؤسسة نماء للارتقاء بالمرأة، من تحويل التحديات والأزمات، التي شهدها العالم خلال العام 2020، وفي مقدمتها جائحة «كورونا»، إلى فرص من خلال مرونته العالية في الاستجابة لظروف بيئة الأعمال الجديدة، ومتغيرات الأسواق المحلية والعالمية والسلوكيات الاستهلاكية لدى أفراد المجتمع.

ووظف المجلس الاستفادة من التكنولوجيا، من خلال اعتماد استراتيجيات التحول الرقمي، بما يضمن استمرار وتطور أعمال عضواته. ولتحقيق أقصى فائدة لعضواته، بما يتماشى مع نمط إدارة الأعمال الجديد، نقل المجلس حملة «زيارات المجلس» الميدانية، التي أطلقها نهاية عام 2019 إلى مبادرة إلكترونية، حيث استهدفت الحملة تسليط الضوء على الخدمات، التي يقدمها المجلس لرائدات الأعمال الراغبات بتطوير مشاريعهن، والتعرف على سيدات الأعمال في المجتمعات المحلية من مختلف القطاعات، بينما تجتمع عضوات المجلس بعد تحويل الحملة إلى زيارات إلكترونية، عبر جلسات افتراضية، لتبادل الأفكار حول مختلف الأعمال واستراتيجيات التكيف مع بيئة العمل، إذ نفذ المجلس 14 زيارة ميدانية وإلكترونية خلال 2020.

3 مبادرات

واستجابة لمتغيرات الاقتصاد العالمي وبيئة الأعمال الجديدة، التي فرضتها جائحة «كورونا»، أطلق المجلس 3 مبادرات إلكترونية، لتمكين أكثر من 2000 عضوة مسجلة في المجلس من الاستفادة من خدمات التدريب والاستشارات، عبر تطبيقه الإلكتروني وهي، (نصائح المجلس، والمجلس يقرأ، ومصطلحات المجلس)، حيث تضمنت المبادرة الأولى تقديم نصائح ساعدت سيدات الأعمال على الاستفادة من الأوقات، التي قضينها أثناء الحجر المنزلي، من خلال تزويدهن بالأفكار والمعارف العملية في ما يتعلق بكيفيّة مواصلة أعمالهن التجارية.

ومن خلال مبادرة «المجلس يقرأ»، يوصي مجلس سيدات أعمال الشارقة في كل أسبوع بقراءة كتاب، يستعرض مواضيع خاصة بالأعمال والإدارة، أما مبادرة «مصطلحات المجلس» فتتضمن شرح معاني أكثر المصطلحات والعبارات شيوعاً واستخداماً في هذا المجال، حيث يشارك المجلس مصطلحاً جديداً على هذه المنصة في كل أسبوع.

وبهدف تعزيز خبرات عضواته بأسس التجارة الإلكترونية وآليات الترويج، عبر الشبكة العنكبوتية وزيادة معارفهن باقتصاد الإنترنت وخصائصه بشكل عام، وطرق وصول المستهلك إلى المنتجات، نظم المجلس 5 ورش إلكترونية هي، «المبيعات عن بعد»، و«الأدوات الرقمية للإنتاجية»، و«اﻟﺗﺟﺎرة اﻹﻟﻛﺗروﻧﯾﺔ»، و«التسويق الرقمي»، كما نظم جلسة إلكترونية بعنوان «استخدام الألوان خلال الأزمات»، تناولت تأثير وأهمية الألوان في علم النفس، وطرق استخدام الألوان لموازنة طاقة الفرد، ومدى تأثير الألوان على شخصيته.

4 جلسات

ضمن مبادرة «حوار المجلس»، التي أطلقها مجلس سيدات أعمال الشارقة في مايو 2019، بهدف الاستفادة من تجارب المختصين في قطاعات الأعمال، نظم المجلس خلال عام 2020 أربع جلسات حوارية، منها ثلاث افتراضية تناولت «مستقبل الصناعات الغذائية والمشروبات»، و«مستقبل الأزياء المستدامة»، إلى جانب الاتجاهات المستقبلية في مجال التجميل والمجوهرات، في حين كانت الجلسة الرابعة على شكل لقاء داخل المجلس ضم عدداً من العضوات، حيث استعرضت فيه نوال النعيمي عضو مجلس إدارة مجلس سيدات أعمال الشارقة ومؤسس مطعم وحلويات «Paper Fig»، تجربتها في قطاع الضيافة وكيفية تطوير المهارات التي يحتاج إليها هذا القطاع في ظل المتغيرات الاقتصادية المحلية والعالمية.

تبادل الخبرات

ودشن مجلس سيدات أعمال الشارقة في يناير عام 2020 باستضافة وفد من المجلس الاقتصادي المصري لسيدات الأعمال، وكان من أهم مخرجات هذا الزيارة إبرام شراكات جديدة لتبادل الخبرات، التي تتيحها تجارب سيدات الأعمال من الجانبين وتعزيز التعاون المشترك، إلى جانب تعريف رائدات الأعمال المصريات بالفرص الاستثمارية والمزايا، التي توفرها بيئة الأعمال في إمارة الشارقة.

قصص نجاح

وفي إطار أنشطته المتنوعة التي شهدها عام 2020، أطلق المجلس حملة بعنوان «طالبات اليوم، رائدات المستقبل»، تستهدف تعريف الطالبات الطموحات اللواتي يردن دخول عالم ريادة الأعمال، وتأسيس مشاريعهن الخاصة بخدمات المجلس، حيث تضمنت الحملة تنظيم زيارات الجامعات والمؤسسات التعليمية في الشارقة، كما أطلق حملة بعنوان «سيدات الشارقة»، احتفاء باليوم الوطني الـ 49 لدولة الإمارات، استمرت على مدى شهر ديسمبر، لتسلط الضوء على أبرز منجزات رائدات الأعمال وقصص نجاحهن من خلال استعراض تجارب أربع سيدات على منصات التواصل الاجتماعي التابعة للمجلس، هن شذى علاي النقبي- مؤسس مركز شذى للتجميل، وشيخة مغاور مؤسس تبرُ لتنظيم حفلات الزفاف، وعائشة السوقي، مؤسس «سويتوبيا»، وفاطمة شويطر مؤسس «ذي آرك كوفي».

وشارك المجلس في منتدى المرأة في التكنولوجيا بالشارقة، الذي عقد في تاريخ 18 فبراير 2020، مركزاً على الدور الريادي للمرأة في مجالات الابتكار التكنولوجي والبحث العلمي، بمشاركة 25 متحدثاً في خمس جلسات حوارية، ومن الإنجازات التي تسجل للمجلس في العام الماضي إطلاق موقعه الإلكتروني بحلة جديدة، متضمناً الخدمات والبرامج والأنشطة والمبادرات التي يقدمها.

وأكدت الشيخة هند بنت ماجد القاسمي رئيسة مجلس سيدات أعمال الشارقة أن عضوات المجلس استطعن مواءمة أعمالهن مع بيئة الأعمال الجديدة، من خلال سلسلة من المبادرات والورش الإلكترونية، التي أسهمت بتعزيز معارفهن بالآليات الحديثة للقيادة والتواصل مع الجمهور والعملاء، كما حول المجلس معظم خدماته إلى إلكترونية، مشيرة إلى أن المبادرات التي أطلقها خلال عام 2020 تتماشى مع أهدافه ورؤيته في دعم سيدات ورائدات الأعمال في الشارقة للتحول نحو أنماط اقتصاد المستقبل، وتعزيز مساهمتهن في عملية التنمية الاقتصادية الشاملة للدولة، ومساعدتهن على تحقيق المزيد من طموحاتهن.

وأشارت إلى ضرورة الاستفادة من دروس 2020 التي أثرت على مختلف قطاعات الحياة، ومنها قطاع الأعمال بطبيعة الحال، والبناء عليها في التخطيط لاستراتيجيات عام 2021 وما بعده، خصوصاً أن هذه الدروس أثبتت أن الأزمات الكبرى تأتي دون مقدمات، ما يؤكد أهمية المرونة والاستعداد الدائم والقدرة على مواجهة التحديات وإدارة الأزمات، موضحة أن مجلس سيدات أعمال الشارقة يحدد توجهاته لعام 2021 وفقاً لما استوعبه من دروس 2020 بالتركيز على تعزيز بيئة الأعمال، بما يواكب متغيرات الاقتصاد العالمي ومتطلبات ريادة الأعمال.

يشار إلى أن مجلس سيدات أعمال الشارقة، ومنذ تأسيسه في عام 2002، يتبنى نهجاً متكاملاً يهدف إلى دعم مشاريع الأعمال والشركات التي تمتلكها وتديرها سيدات الأعمال، وتقديم المساعدة والمشورة الفنية اللازمة للسيدات الراغبات بإطلاق أعمالهن في الشارقة، إضافة إلى دعمهن من خلال إقامة شراكات مع المؤسسات الحكومية والخاصة في دولة الإمارات العربية المتحدة وخارجها، وتوفير الفرصة لهن للترويج لمشاريعهن في مختلف المنصات الاقتصادية والمهنية على المستويين المحلي والعالمي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات