«بروبيرتي فايندر»: بداية قوية لعقارات دبي في 2021

أكدت شركة «بروبيرتي فايندر» المتخصصة في الدراسات العقارية أن سوق العقارات في دبي شهدت انتعاشاً لافتاً في الربع الأخير من العام الماضي. وأضافت إن هذا الانتعاش يهيئ السوق لبداية قوية في العام الجديد.

وأفادت البيانات الصادرة عن الشركة بأن عدد الصفقات العقارية التي جرت في دبي في الفترة من أكتوبر وحتى ديسمبر الماضي بلغ 11.065 صفقة بقيمة إجمالية 22.07 مليار درهم. وأوضحت البيانات أن هذه الأرقام تُعد جيدة في ظل التداعيات الاقتصادية الناجمة عن تفشي جائحة «كوفيد - 19» في العالم.

وذكرت الشركة في تقرير للتعقيب على هذه البيانات أن ارتفاع عدد الصفقات العقارية التي سجلتها دبي في الربع الأول من 2020 يُعزَى بالأساس إلى عودة المستثمرين مجدداً إلى سوق العقارات بالإمارة بعد تعافيها التدريجي من تداعيات الجائحة.

وأضاف التقرير إن عودة المستثمرين إلى سوق العقارات بدبي تُعزَى بدورها إلى السياسات التي انتهجتها حكومة دبي، والمبادرات التي اتخذتها والحوافز التي أعلنت عنها بصفة متتابعة بهدف دعم اقتصاد الإمارة بصفة عامة في مواجهة تداعيات الجائحة واستعادة الثقة بمختلف قطاعاته، وفي مقدمتها قطاع العقارات، الذي يُعَد واحداً من أهم محركات الاقتصاد.

ورصدت «داتا فايندر»، منصة البحوث والبيانات التابعة لشركة «بروبيرتي فايندر»: شهدت دبي على مدار العام الماضي 35,434 صفقة عقارية بلغت قيمتها الإجمالية 72,90 مليار درهم.

وأضافت البيانات إن العقارات الجاهزة التي تُبَاع المرة الثانية استأثرت بالنصيب الأكبر من صفقات العام الماضي في دبي، سواء من حيث عدد الصفقات أو قيمتها، حيث بلغ عددها 20,685 صفقة بقيمة بلغت 52,18 مليار درهم.

زيادة

أوضحت «داتا فايندر» أن الزيادة في عدد صفقات العقارات الجاهزة ترجع إلى زيادة الاتجاه من جانب سكان دبي إلى شراء عقارات بغرض السُكنَى وليس إعادة التأجير.

وأضافت إن هذا الاتجاه يُعَد رد فعل لعدة عوامل، ومن أبرزها المبادرات الحكومية، وتوافر المساكن بأسعار في متناول أيدي شريحة أوسع نطاقاً من السكان، ورغبة السكان في ترقية مساكنهم في ظل بقائهم بداخلها فترة أطول بعد تفشي الجائحة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات