المسافرون من دول مجلس التعاون ينعشون موسم السياحة الصيفي في النمسا

ت + ت - الحجم الطبيعي

تميّز موسم السياحة الصيفي في النمسا بانتعاش واضح، وكان للمسافرين من دول مجلس التعاون الخليجي دور رئيسي، وقال مدير المكتب الوطني النمساوي للسياحة في الشرق الأوسط، روبرت غروبلاخر:

منذ عودة حركة السفر السياحي بين النمسا ودول الخليج العربي في أواخر يونيو بدأ المسافرون من هذه المنطقة بالتدفق إلى النمسا بشكل متزايد.

حيث بلغ عدد ليالي المبيت الفندقية التي سجلوها خلال الأشهر الثلاثة التالية 263,000 ليلة. وفي شهر سبتمبر 2021 وصل عدد الليالي الفندقية، التي قضاها هؤلاء السياح في النمسا إلى 80% من الرقم المُسجل في سبتمبر 2019 قبل جائحة كورونا، وهو أمر يدفعنا للتفاؤل. 

وأكد روبرت أهمية منطقة الخليج بالنسبة لصناعة السياحة في النمسا، مشيراً إلى أن منطقة الخليج تحتل المرتبة الأولى بين أكبر الأسواق المصدرة للسيّاح إلى النمسا خارج الاتحاد الأوروبي هذا العام، وقال: نولي أهمية كبيرة لهذا السوق، ونقوم بالتنسيق لإقامة المزيد من المبادرات فيه، بهدف التعريف بالتجارب الغنية المتوافرة في النمسا لأكبر شريحة ممكنة. 

وفي هذا السياق، نظم المكتب الوطني النمساوي السياحي ورشة عمل في دبي، لتسليط الضوء على آخر مستجدات السفر إلى النمسا وما تتميز به من مقومات تضعها على رأس قائمة المسافرين العرب، وتم تنظيم هذه الفعالية بالتعاون مع طيران الإمارات، وشارك فيها 13 جهة نمساوية من هيئات وشركات سياحية وفنادق، كما حضرها إعلاميون وممثلون عن شركات السياحة والسفر المحليّة. 

وتحدثت المديرة التنفيذية للمكتب الوطني النمساوي السياحي، ليزا فيديغ، خلال الفعاليّة عن تنوع التجارب، التي توفرها النمسا والعوامل، التي جعلتها وجهة سياحة مطروقة من حول العالم.

وقالت: توفر النمسا لزوارها بوتقة من المغامرات التي تلبي كافة التطلعات، فسواء كان السياح يقصدونها للتمتع بإرثها الثقافي، طبيعتها الخلابة، تجاربها العائلية أو التلذذ بنكهاتها فلا شك سيجدون فيها ما يبحثون عنه وأكثر. 

وأضافت: أثّرت جائحة كوفيد 19 على قطاع السياحة بشكل كبير، لكن بفضل الإدارة الناجحة للحكومة النمساوية لهذه الأزمة، فقد شهدنا تعافياً سريعاً لهذا القطاع مع عودة السفر. إن اللوائح والإرشادات الخاصة بالسلامة المُطبقة حالياً.

وخلال الفترة الماضية أسهمت إلى حد كبير في إعادة الثقة للمسافرين، ما جعل من موسم السياحة الصيفي يشهد نجاحاً لافتاً، واستعرض ممثلو الهيئات السياحية في النمسا معلومات حول مناطقهم وما يجعلها ملائمة للسياح من دول الخليج العربي.

طباعة Email