العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    اتفاقية بين «مجموعة الإمارات» و«أكاديمية جي إم آر» الهندية لتعزيز أمن الطيران

    وقعت الدائرة الأمنية في مجموعة الإمارات و«أكاديمية جي إم آر للطيران GMRAA» الهندية، المتخصصتان في مجال التدريب بقطاع الطيران، مذكرة تفاهم لتعزيز التعاون من أجل تطوير وتبادل المعلومات والخبرات الفنية والخبرات في أمن الطيران.

    وتوفر الدائرة الأمنية في مجموعة الإمارات و«أكاديمية جي إم آر للطيران GMRAA» بموجب مذكرة التفاهم بشكل مشترك أكثر من 75 دورة عبر الإنترنت في مجال الطيران والأمن، تشمل شهادات الدبلوم والبكالوريوس والدراسات العليا، لآلاف المهنيين في الهند وكذلك في مناطق الشرق الأوسط وآسيا.

    وتهدف المذكرة إلى تثقيف وتدريب موظفي أمن الطيران على تخطيط وتنسيق وتنفيذ مجموعة واسعة من تدابير أمن المطارات وفقاً للتشريعات الوطنية والدولية، وذلك لمواجهة التحديات الجديدة والناشئة التي تواجهها الصناعة، وتأتي هذه الجهود في إطار مبادرات مهمة أوسع نطاقاً لدعم العودة الآمنة للتنقل والسفر الجوي عبر مختلف مناطق العالم.

    وتحدد مذكرة التفاهم أيضاً التزامات الطرفين بتوفير التدريب والتعليم والتطوير في مجال الطيران والأمن السيبراني والأمن العام في استجابة مباشرة لمتطلبات الصناعة.

    وقال الدكتور عبدالله الهاشمي، رئيس أمن مجموعة الإمارات: «يسعدنا أن نتشارك مع أكاديمية GMR، أحد أبرز مزودي التدريب في مجال الطيران في الهند.

    وتتمثل رؤيتنا في تعزيز مجتمع الطيران العالمي من خلال تزويد المتخصصين في أمن الطيران المدني بالتعليم والتدريب الشامل والمتطور.

    ويمكننا من خلال الاستثمار في القوى العاملة ومجتمع الطيران العالمي، سد الفجوة بين الحدود وإنشاء شبكة متماسكة من الأفراد القادرين على مواجهة أي تحديات».

    من جانبه، قال أشواني لوهاني، الرئيس التنفيذي لشركة «جي إم آر سيرفيسيز بيزنس GMR Services Business: تلتزم أكاديمية جي إم آر للطيران بتوفير تدريب على مستوى عالمي لجميع طلبتها والعاملين في المطارات.

    وسوف تدعمنا الشراكة مع فريق مجموعة الإمارات في إظهار قوتنا في الشرق الأوسط وآسيا. وسوف يساعد البرنامج في استيعاب المتخصصين في الطيران وتحسين مهاراتهم وتمكينهم لتولي مراكز قيادية.

    وتعزز مذكرة التفاهم مبادرة «عام الثقافة الأمنية»، التي أطلقتها المنظمة الدولية للطيران المدني، والتي تشجع جميع الجهات ذات الصلة في الصناعة على دعم وتعزيز بيئة أمنية واعية.

    ويهدف هذا التعاون إلى إنشاء أساس لشراكة دولية قوية ستفيد أعداداً كبيرة من المتخصصين في مجال الطيران.

    وسوف تتمكن الدائرة الأمنية في مجموعة الإمارات وأكاديمية جي إم آر، من خلال العمل معاً وتبادل أفضل الممارسات، من مشاركة نقاط القوة لدى كل منهما لتطوير شبكة واسعة النطاق من الأفراد المدربين جيداً.

    «أكاديمية جي إم آر للطيران GMRAA» جزء من مجموعة «جي إم آر GMR»، شركة تطوير البنية التحتية الرائدة في الهند ورابع أكبر شركة مطارات خاصة في العالم.

    وتقدم الأكاديمية دورات تتعلق بالمطار والشحن الجوي والبحري وصيانة وتصليح الطائرات والبضائع الخطرة ومكافحة الحرائق ونظام إدارة السلامة وخدمة العملاء والتجزئة وإدارة المستودعات ومناولة المواد القابلة للعطب، بالإضافة إلى التدريب في مجالات التكنولوجيا والصناعة والتجارة والتقنية ومختلف المهارات الأخرى.

    وتعمل الدائرة الأمنية في مجموعة الإمارات على نشر ثقافة التميز والتحسين من خلال الندوات والمؤتمرات والدورات التدريبية المنتظمة، ما يجسد فلسفتها بأن الأمن هو مسؤولية الجميع.

    كما أنها تأخذ نهجاً منظماً ودقيقاً للنهوض بمبادراتها وإجراءاتها وأنظمتها وتعزيزها، لضمان بقائها في طليعة الابتكار وقدرتها على تحقيق نمو متواصل.

    تمارس الدائرة الأمنية في مجموعة الإمارات أنشطة متنوعة، وتطور وتنفذ استراتيجيات وتدابير أمنية عبر شبكة طيران الإمارات.

    وتقدم خدمات شاملة لأمن الطيران عبر العالم وفي دولة الإمارات العربية المتحدة، كما تسهم في حماية عملاء وموظفي وأصول المجموعة من عمليات التخريب والاحتيال.

    وتطبق الدائرة، من خلال المراجعة المستمرة وتدريب القوى العاملة، بروتوكولات الصناعة وفق أعلى المعايير العالمية، ما يضمن بيئة آمنة لطيران الإمارات والمشغلين الآخرين.

    وتعد الدائرة الأمنية في مجموعة الإمارات رائدة في منتجات أمن الطيران، بما في ذلك التعليم والتدريب في سوق متخصصة للغاية لا يعمل فيها على مستوى العالم اليوم سوى عدد قليل فقط من المنظمات المختصة.

    طباعة Email