نجاة طائرة مدنية سودانية من كارثة

نجت طائرة ركاب سودانية تابعة إلى شركة بدر للطيران من طراز 500 – B737 ، التي أقلعت من الخرطوم مساء أمس الثلاثاء، في رحلة داخلية متجهة الى مدينة بورتسودان، من كارثة جوية مروعة.

وواجهت الطائرة، التي كان على متنها أكثر من 100 راكب، عطباً تقنياً في الأجنحة أثناء الهبوط بمطار بورتسودان، وفق صحيفة "السوداني"، مما اضطر كابتن الطائرة للتحليق بها في الأجواء لنحو 50 دقيقة، كانت ستؤدي إلى نفاد الوقود، حبس خلالها ركاب الطائرة الأنفاس، قبل أن تهبط بأرض المطار بسلام.

‏وفيما لم تعلق الشركة على صفحتها الرسمية على الحادثة، إلا أن مصادر مختصة في الطيران، ذكرت أن الطائرة واجهت خللا فنيا في منظومة ال FLAPS الموجودة على أجنحة الطائرة، والتي تتمدد كليًا عند الهبوط لإعطاء الطائرة سرعة انهيار أبطأ، ورفع وجر أعلى، مما يسمح للطائرة بالاقتراب من موقع الهبوط بسرعة أبطأ وأكثر حدة.

كلمات دالة:
  • بورتسودان،
  • المطار،
  • طائرة
طباعة Email
تعليقات

تعليقات