عودة الرحلات الصحراوية بالشارقة

خالد المدفع

أعلنت «هيئة الإنماء التجاري والسياحي بالشارقة» عن عودة الرحلات السياحية والصحراوية في إمارة الشارقة، وسط التزام تام بالإجراءات الاحترازية المعمول بها وفق الدليل الإرشادي للرحلات السياحية الصحراوية ومنظمي الرحلات السياحية.

وتأتي الخطوة في دفعة قوية باتجاه معاودة الأنشطة السياحية مع تبني أفضل الممارسات الوقائية وتنظيم بروتوكولات الصحة وتطبيق الاشتراطات والمعايير الوطنية للسلامة، تنفيذاً للتوجيهات الحكومية الرامية إلى ضمان حماية السُياح والزوار والموظفين والمواطنين والمقيمين في الإمارة.

وأوضح خالد جاسم المدفع، رئيس «هيئة الإنماء التجاري والسياحي بالشارقة»، أن قرار استئناف الرحلات السياحية والصحراوية في الشارقة يمثل خطوة متقدمة على درب العودة التدريجية لكافة الأنشطة السياحية، وذلك في إطار التنسيق الوثيق مع كافة الشركاء المعنيين من القطاعين الحكومي والخاص في الإمارة، وأكد المدفع أهمية الالتزام بالإجراءات الاحترازية التي تضع دعائم متينة لإعادة الزخم إلى القطاع السياحي.

ضمان السلامة وأضاف المدفع: «نواصل العمل عن كثب مع كافة الجهات المعنية لتكثيف وتوجيه الجهود المشتركة نحو توفير السبل الضامنة للحفاظ على السلامة العامة، فضلاً عن الاستمرار في إطلاق وتنفيذ سلسلة من المبادرات النوعية الرامية إلى تمكين القطاع السياحي من تخطي تداعيات الجائحة العالمية وتسريع وتيرة التعافي للوصول إلى الانتعاش من جديد».

التزام وثقة

قال خالد جاسم المدفع: «نتطلّع بثقة حيال المرحلة المقبلة، في ظل التزام منظمي الرحلات السياحية والصحراوية بمطابقة أفضل الإجراءات الوقائية والاحترازية، داعين الجميع إلى التعاون معنا في هيئة الإنماء التجاري والسياحي بالشارقة، من خلال العمل وفق الإرشادات التي تضمن سلامة وصحة وأمن الجميع. ونتطلع قدماً إلى مواصلة اتخاذ التدابير الضامنة لاستئناف الحركة السياحية والأنشطة الترفيهية بالإمارة، بما يتواءم وأفضل الممارسات المتبعة محلياً ودولياً».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات