جبل جيس .. طبيعة خلابة وبيئة جبلية سياحية مشرقة

بحكم موقعها الجغرافي وجبالها وصحرائها الذهبية .. تولي إمارة رأس الخيمة .. السياحة جل اهتمامها وتسير بخطى واثقة لتحقيق مكانتها في هذا الصدد.

ويبرز جبل جيس ذو الطبيعة الجبلية الفريدة كواحد من أهم المعالم السياحية في الإمارة فهو أعلى مرتفع طبيعي في الإمارات، ويقع في شمال الامارة ويبلغ ارتفاعه نحو 1900 عن سطح البحر.

ويتمتع جبل جيس بمناظر طبيعية خلابة وإطلالة بانورامية رائعة على عدد من الوديان والسهول وأراض خضراء وأخرى صحراوية شاسعة وسلسلة جبال الحجر.

وبمجرد الوصول إلى القمة، ستكون الإطلالات على وادي غليلة وإذا وصلت في وقت الغروب ستحظى بمشاهد لا مثيل لها، إلى جانب الأضواء الساطعة لمدينة رأس الخيمة ليلاً في مشهد ساحر ما يكسب الجبل مزايا نوعية وقيمة مضافة.

يستقطب الجبل عشاق الطبيعة ومطاردة تقلبات المناخ ورصد الظواهر الطبيعية، من المواطنين من الشباب والمراحل العمرية الأخرى والمقيمين على أرض الدولة ومن السائحين الخليجيين والعرب والأجانب، للاستمتاع بمشاهد الطبيعة الساحرة وبالطقس الجميل والمعتدل صيفاً، خلافاً للمناطق الأخرى في إمارة رأس الخيمة والدولة، والعيش في أجواء البرودة العالية شتاء، بما يفوق نظيراتها في المناطق الأخرى، إضافة إلى رصد وتوثيق المشاهد النادرة والتقاط الصور التذكارية.

من أبرز مزايا قمة جبل جيس ما يشهده في بعض الأعوام من تساقط البرد وتشكل الصقيع وهطول الثلوج أحياناً في مشاهد وسط مشاهد وفرحة وابتهاج العائلات والسياح الذين يتوافدون لقضاء أوقاتهم في المناطق الطبيعية الذي يتجلى في مشاهد الثلج وهي تكلل أعلى هامة الجبل وتفترض الأرض، اكتسبت شهرة محلية وإقليمية واسعة وذاع بفضلها صيت الجبل أكثر وأكثر بعد تساقطها على القمة الجبلية، لتشكل ترويجاً سياحياً وطبيعياً للجبل، ولقمته تحديداً، الأمر الذي يبلغ ذروته في فصل الشتاء، خلال الأيام التي تشهد أعلى معدلات انخفاض درجات الحرارة والرطوبة، حيث تهبط كميات متفاوتة من الثلوج في بعض الأعوام، فيما يقتصر الأمر في أعوام أخرى على البرد، أو على طبقات الصقيع في ظل درجات التجمد.

يمتاز جبل جيس بقدرات وإمكاناته الطبيعية والبيئية تؤهله أيضاً لأن يكون وجهة لمحبي وهواة ومحترفي رياضة تسلق الجبال وتحدي الصعاب و عشاق المغامرات والمتنزهين وراكبي الدراجات لهذا حرصت هيئة راس الخيمة لتنمية السياحة لاستثمار جماليات المكان وسماته الطبيعية والمناخية، بأطلاق أحدث وجهة جذب لسياحة المغامرات، وهو جبل جيس فلايت ، أطول مسار انزلاقي في العالم، محققةً رقماً قياسياً جديداً في موسوعة غينيس الذي يمتد مساره على طول 2.83 كيلو متر ما يعادل طول 28 ملعب كرة قدم وبارتفاع 1680 متراً فوق مستوى سطح البحر لقضاء وقت ممتع بمشاهدة المغامرين من حديقة منصة المشاهدة التي تضم العديد من نقاط المشاهدة ليضيف إنجازاً آخر على سجل جهود الإمارة في مسيرتها الرامية إلى تعزيز مكانتها كوجهة رائدة لسياحة المغامرات في المنطقة وفي ظل ما تتمتع به من مناظر طبيعية خلابة بما فيها سلسلة جبال الحجر وجبل جيس.

يعتبر جبل جيس كوجهه سياحية واعدة وسريعة النمو تحققت بفضل التخطيط الاستراتيجي ليجسد التطور الذي تشهده إمارة رأس الخيمة في العديد من المجالات لما تزخر به من مقومات طبيعية تاريخية وتراثية وعمرانية وسياحية وخدمية ولما تشهده من تطور متواصل على نحو جعل منها ليس كواجهة مدنية عصرية فقط وإنما أيضا كمنطلق حضاري وسياحي تتبدى في حلة زاهية تجمع بين عبق الأصالة وتألق المعاصرة مع الاحتفاظ بالهوية الإماراتية وتوفير منتج عالمي يليق بمكانة الإمارة التي توجت بلقب "عاصمة السياحة الخليجية".

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات