وزير الاقتصاد السعودي: اتخذنا قرارات حاسمة وحققنا نجاحات في الضبط المالي والإنفاق

أكد وزير المالية وزير الاقتصاد والتخطيط المكلف في السعودية، محمد بن عبدالله الجدعان، اليوم الأربعاء، أن بلاده حققت نجاحات كبيرة من ناحية الضبط المالي ورفع كفاءة الإنفاق والاستثمار في البنية التحتية والصناعة والقطاعات الواعدة الجديدة

ونقلت وكالة الأنباء السعودية "واس" عن الجدعان قوله، خلال جلسات ملتقى ميزانية 2021 التي بدأت فعالياتها اليوم، إن "عام 2020 كان استثنائياً بكل المقاييس على مستوى العالم وليس فقط في المملكة،" مشيرا إلى أن رحلة رؤية المملكة 2030 التي بدأت منذ أربع سنوات "كأنها استعداد لأزمة مثل جائحة كورونا، وما رافقها من صدمة كبيرة جداً في أسواق الطاقة نتيجة لانخفاض الطلب، وبالتالي انخفاض الأسعار وانخفاض الإيرادات".

وأضاف الجدعان أنه "نتيجة البرامج التي بدأناها، حققنا نجاحات كبيرة جداً سواءً من ناحية الضبط المالي ورفع كفاءة الإنفاق والاستثمار في البنية التحتية والصناعة والقطاعات الواعدة الجديدة التي وفرت مزيداً من الوظائف مكنت الاقتصاد السعودي من التعامل مع الصدمة مالياً بشكل كبير".

وأشار إلى أن "الأولوية الأولى هي صحة المواطن وصحة المقيم، ولذلك تم إعادة توجيه عدد من النفقات في الميزانية لعام 2020 إلى القطاع الصحي،" لافتا إلى دعم الاقتصاد والوظائف للمواطنين من خلال مبادرة ساند، كما تم دعم المنشآت الصغيرة والمتوسطة.

وكشف الوزير عن أن البنك المركزي السعودي تدخل بشكل كبير في القطاع المالي وقام بتوفير السيولة، حيث مكن البنوك من إعادة جدولة الديون، كما تمكنت الحكومة من التفاعل بشكل سريع جداً مع الأزمة، واتخذت قرارات حاسمة في البداية، وشُكلت لجنة أزمة عليا وقد اتخذت قرارات سريعة لاحتواء الأزمة في البداية وإعادة الأنشطة وفتحها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات