صعود جماعي لأسواق المنطقة.. وأكبر صعود لبورصة السعودية في 6 أشهر

أغلقت معظم أسواق الأسهم في الشرق الأوسط على ارتفاع اليوم، مقتفية أثر مكاسب لأسعار النفط والأسهم العالمية، وقاد المؤشر السعودي الاتجاه الصعودي.

 وارتفع خام برنت 3.33 دولارات، ما يعادل 8.4 %، إلى 42.78 دولاراً للبرميل، بعدما قالت فايزر إن لقاحها الخاص بكوفيد 19 فعال للغاية، وذكرت السعودية أن اتفاق أوبك+، بشأن تخفيضات إنتاج النفط، يمكن تعديله، لتعويض ضعف الطلب وزيادة الإمدادات.

 وقالت شركة صناعة الأدوية الأمريكية اليوم، إن لقاحها التجريبي لعلاج مرض كوفيد 19، فعال بأكثر من 90 %، استناداً لبيانات مبدئية من دراسة كبيرة.

 وتقدم المؤشر السعودي الرئيس 2.5 %، وهو أكبر مكسب يومي منذ أبريل، مدفوعاً بزيادة 2 % لسهم مصرف الراجحي، وقفزة 4.4 % لسهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك)، المنتجة للبتروكيماويات.

 قال وزير الطاقة السعودي، الأمير عبد العزيز بن سلمان، إن اتفاق أوبك+، بشأن تخفيضات إنتاج النفط، يمكن تعديله، كما حدث في السابق، إذا كان هناك إجماع بين أعضاء المجموعة.

 وفي الكويت، صعد المؤشر 1.5 %، وارتفع سهم بيت التمويل الكويتي 1.8 %. وارتفعت بورصة البحرين 0.3 %، إلى 1445 نقطة، فيما هبط مؤشر سلطنة عمان هامشياً بنسبة 0.1 %، إلى 3548 نقطة.

وقالت كامكو للاستثمار في مذكرة بحثية يوم الخميس، إن من المتوقع أن تؤثر الإضافة المرتقبة للكويت إلى مؤشر إم.إس.سي.آي للأسواق الناشئة في نهاية نوفمبر، إيجابياً على تدفق رأس المال الأجنبي في بورصة الكويت. وخارج الخليج، ارتفع المؤشر المصري الرئيس 1.5 %، إلى 10839 نقطة، بقيادة أسهم القطاع المالي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات