خطة تحفيز اقتصادية أمريكية إضافية بتريليون دولار

قال وزير الخزانة الأمريكي، ستيفن منوشين، إن البيت الأبيض والجمهوريين في الكونجرس، سيقدمون أخيراً مقترحهم بشأن مشروع قانون جديد للتحفيز الاقتصادي غداً الاثنين، وذلك مع انتهاء سريان تدابير الحماية الأساسية الهادفة للمساعدة في تخفيف التداعيات الناجمة عن جائحة فيروس كورونا المستجد، ويقول الجمهوريون إن مشروع القانون الخاص بهم يأتي بقيمة تريليون دولار، وأنه سوف يؤدي إلى انخفاض بنسبة 30% على الأقل في طلبات إعانة البطالة الاتحادية.

وكان الكونجرس قد أقر في وقت سابق مشروعات قوانين لتحفيز الاقتصاد بقيمة إجمالية بلغت 3 تريليونات دولار، ويرغب الديمقراطيون في 3 تريليونات دولار أخرى للتحفيز، وهو ما رفضه الجمهوريون وقالوا إنه مكلف للغاية.

وتأتي حالة الغموض الاقتصادي في الوقت الذي تشهد فيه البلاد مستويات يومية عالية ومستمرة من الإصابات الجديدة بفيروس كورونا، إلى جانب ارتفاع عدد الوفيات، ما يضر بإعادة فتح الاقتصاد ويجعل بعض الوظائف أقل أماناً. ويحذر الديمقراطيون من أزمة إسكان وشيكة.

وأضاف منوشين لشبكة فوكس نيوز إنه «سيتم تقديم مشروع القانون يوم الاثنين ونحن مستعدون للعمل بسرعة».

ويقول الجمهوريون إن إعانات البطالة الموسعة شجعت الأشخاص على البقاء في منازلهم وعدم الذهاب إلى العمل، رغم أنه من غير الواضح مدى صحة ذلك.

ولا تزال البطالة مرتفعة، وقدم نحو 1.4 مليون شخص طلبات للحصول على إعانات خلال الأسبوع الماضي وحده، مما يظهر أن الأزمة لا تتلاشى.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات