صندوق النقد: الإمارات وجهة الشركات متعددة الجنسيات

أكد صندوق النقد الدولي أن الإمارات تُعد من أكثر دول العالم في دعم واحتضان الشركات العالمية متعددة الجنسيات ذات الملكيات المشتركة، فضلاً عن كونها أيضاً من أكثر دول العالم التي تُعد بمثابة منشأ للشركات العالمية متعددة الجنسيات التابعة للحكومات.

وأشار الصندوق إلى أهمية دور الشركات المملوكة للدول في تسيير الاقتصاد العالمي، حيث تسارعت أهمية وتأثير هذه الشركات على مستوى العالم خلال العقد الماضي، موضحاً أن القيمة الإجمالية لأصولها تبلغ 45 تريليون دولار حالياً بما يعادل 20% من إجمالي أصول الشركات العالمية الكبرى عموماً.

ووصف الصندوق الشركات المملوكة للدول بأنها بمثابة حكومات أخرى تساند الحكومات الرئيسية في أوطانها الأم وتعاونها في تحريك دفة الاقتصاد، لافتاً إلى دور الشركات المملوكة للدولة في اقتصاد الإمارات بصفة خاصة حيث تمثل نحو ثلث الشركات الكبرى العاملة في الدولة.

وأوضح أن الإمارات تتقارب في هذه النسبة مع كل من الصين، الهند، روسيا، ماليزيا، إندونيسيا، والسعودية، مشيراً إلى أن الشركات العالمية متعددة الجنسيات التابعة للحكومات تنتشر في غالبية دول العالم تقريباً، إلا أن ثمة دول بعينها تُعد منشأ لأكبر عدد من هذه الشركات، ومنها الإمارات إلى جانب الولايات المتحدة، دول الاتحاد لأوروبي، الصين، روسيا، وجنوب أفريقيا. يُذكر أن طيران الإمارات، اتصالات، وموانئ دبي العالمية من أبرز الشركات العالمية متعددة الجنسيات التابعة للحكومات في الإمارات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات