بنك إنجلترا المركزي يبقي على أسعار الفائدة دون تغيير

أبقى بنك إنجلترا المركزي على سعر الفائدة الرئيسية دون تغيير، كما أبقى على سياسات التخفيف الكمي دون تغيير، رغم التداعيات الاقتصادية الكبيرة لجائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) في بريطانيا.

وصوت أعضاء لجنة السياسة النقدية التسعة في البنك بالإجماع لصالح استمرار سعر الفائدة عند مستواه المنخفض القياسي وهو 0.1%.

كان البنك قد خفض الفائدة بمقدار 65 نقطة أساس خلال اجتماعين طارئين في مارس الماضي لمواجهة المخاطر التي تمثلها جائحة كورونا على الاقتصاد.

في الوقت نفسه صوتت اللجنة بأغلبية 7 أعضاء مقابل عضوين لصالح استمرار برنامج شراء السندات الحكومية وسندات المؤسسات الحكومية ذات التصنيف الائتماني الجيد بمقدار 200 مليار جنيه إسترليني، ليصل إجمالي قيمة برنامج شراء السندات إلى 645 مليار جنيه إسترليني.

وكان اثنان من أعضاء اللجنة يرغبان في زيادة قيمة مشتريات السندات بمقدار 100 مليار جنيه.

وذكر البنك في بيانه أن التراجع في الناتج الاقتصادي كبير والانفاق الاستهلاكي تراجع بشدة، لكن هذا الاضطراب سيكون مؤقتا، وأن الاقتصاد سيتعافى بمجرد رفع إجراءات التباعد الاجتماعي التي تم فرضها للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات