أوكسفام: أزمة كورونا قد تلقي بنصف مليار شخص في براثن الفقر

حذرت منظمة أوكسفام الخيرية، ومقرها بريطانيا، اليوم الخميس، من أن أزمة فيروس كورونا قد تلقي بنصف مليار شخص في العالم في براثن الفقر.

ودعت المنظمة زعماء العالم إلى الاتفاق على حزمة إنقاذ اقتصادي من أجل أن تظل الدول والمجتمعات النامية، وذلك قبل اجتماعات صندوق النقد والبنك الدوليين ووزراء مالية مجموعة العشرين الأسبوع المقبل.

ورجح تقرير جديد، جرى إعداده بتكليف من أوكسفام، حدوث زيادة بنسبة تتراوح بين 6 و8% في معدلات الفقر مقارنة بمستويات عام 2018، في ظل الإغلاق الاقتصادي من جانب الحكومات للحد من تفشي وباء كورونا.

وذكر التقرير الذي أعدته كلية كينجز (كلية الملك) في لندن والجامعة الوطنية الأسترالية أن "هذا يمكن أن يعود بمكافحة الفقر إلى عقد للوراء وإلى ما يقرب من 30 عاما للخلف في بعض المناطق مثل أفريقيا جنوب الصحراء والشرق الأوسط وشمال أفريقيا".

وأوضح أن تراجعا بنسبة 20% في الدخل نتيجة للركود الناتج عن تفشي الفيروسـ يمكن أن يدفع 548 مليون شخص إضافي إلى العيش على ما دون 50ر5 دولار يوميا، وهو خط الفقر الدولي بحسب تصنيف البنك الدولي، للدول ذات الدخل المتوسط الأعلى.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات