«دافوس» يواجه «كورونا» بمنصة لمجتمع الأعمال

أطلق المنتدى الاقتصادي العالمي «دافوس»، بصفته شريكاً لمنظمة الصحة العالمية، منصة عمل جديدة موجهة لمجتمع الأعمال تهدف إلى تحفيز دعم القطاع الخاص في مجال الصحة العالمية لمواجهة فيروس «كورونا»، والقيام بذلك على النطاق والسرعة المطلوبة لحماية حياة الناس وسبل العيش، بهدف إيجاد طرق للمساعدة في إنهاء حالة الطوارئ العالمية في أقرب وقت ممكن.

وذكر بيان أن المنصة مفتوحة أمام كافة الأعمال العالمية المختلفة، بالإضافة إلى أصحاب المصالح، بما في ذلك الحكومات، والتي ترغب في التعاون مع القطاع الخاص في مواجهة الفيروس.

وستعمل المنصة على تشغيل شبكة يمكن من خلالها للمديرين التنفيذيين، والقادة التنظيميين، والأشخاص المعنيين بمواجهة الفيروس أن يقدموا مساعدتهم وأن يتعاونوا معاً في مشاريع محددة، وإطلاق إجراءات، وتبادل المعلومات حول أفضل الممارسات في هذا المجال.

وقال كلاوس، شواب المؤسس والرئيس التنفيذي للمنتدى الاقتصادي العالمي: «تسبّب الفيروس في حالات طوارئ صحية واضطرابات اقتصادية لا يستطيع أي صاحب مصلحة معالجتها، ولا بدّ أن يكون الردّ الأفضل والوحيد على ذلك هو اتخاذ إجراءات منسّقة. تقع منصة العمل في صلب مهمّتنا، ونحن نعتمد على جميع أعضائنا وشركائنا والمجتمعات والقدرات اللازمة لإنجاح هذه المنصة».

بدوره، قال تيدروس أدهانوم غيبريسوس، مدير عام منظمة الصحة العالمية: «يلعب القطاع الخاص دوراً أساسياً في مكافحة أزمة الصحة العامة من خلال خبراته وابتكاراته وموارده.. إننا ندعو الشركات والمؤسسات في جميع أنحاء العالم إلى الاستفادة الكاملة من هذه المنصة لدعم المواجهة العالمية للصحة العامة للفيروس».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات