سندات الديون فرصة للاستثمار

شهدت الأسواق العالمية تقلبات كبيرة خلال العام 2019. ومع ذلك، فقد أثبتت ديون الشركات في الأسواق الناشئة في منطقة الشرق الأوسط جاذبيتها على أساس إجمالي العائد، وتحديداً السندات قصيرة الأجل التي أثبتت جاذبية كبيرة، وذلك وفقاً لورقة بحثية جديدة أعلنت عنها شركة جوبيتر لإدارة الأصول بعنوان «سندات الديون في الأسواق الناشئة: فرصة حقيقية للاستثمار في فئة أصول متنوعة».

ويتوقع فريق جوبيتر للدخل الثابت أن يستمر الأداء الجيد لفئة أصول الديون على أساس معدل المخاطرة في الأسواق الناشئة، وذلك نتيجة العوائد الجذابة مقارنةً بالأسواق المتقدمة والنمو في الاقتصادات الناشئة وقاعدة المستثمرين الكبيرة المتخصصة وفرص التنوع القوية. ويمكن أن تشهد سندات الشركات والسندات السيادية تدفقات إضافية من صناديق المؤشرات المتداولة غير النشطة في العام 2020.

وفي منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، يعتقد فريق شركة جوبيتر أن الائتمانات المختارة توفر فرصاً مميزة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات