أمريكا والصين توقّعان المرحلة الأولى من الاتفاق التجاري

ترامب وليو عقب التوقيع على الاتفاق في واشنطن | أ ف ب

وقع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أمس، مع نائب رئيس الوزراء الصيني ليو هي اتفاقاً تجارياً مرحلياً مرتقباً منذ وقت طويل وصفه بأنه «تاريخي». وتعهدت الصين بشراء بضائع أمريكية إضافية بقيمة 200 مليار دولار خلال السنتين المقبلتين، بموجب الاتفاق الذي يتضمن أيضاً بنوداً تتعلق بحماية الملكية الفكرية استجابة لمطلب أمريكي آخر. وتتضمن التعهدات استيراد الصين منتجات زراعية أمريكية بقيمة 40 مليار دولار سنوياً على مدار العامين القادمين.

مرحلة تاريخية

وقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب: نشهد اليوم مرحلة تاريخية، مرحلة لم يسبق أن بلغناها مع الصين نحو اتفاق تجاري منصف ومتبادل بين الولايات المتحدة والصين، مؤكداً أنه يعتزم التوجه قريباً إلى بكين.

وشدد على أن الاتفاق يتضمن حماية قوية جداً للملكية الفكرية، مشيراً إلى أن الرسوم الجمركية على الصين ستظل سارية حتى إنجاز «المرحلة الثانية» من الاتفاق، حيث سيبدأ الجانبان قريباً جداً التفاوض بشأن المرحلة الثانية، فيما لا يتوقع أن تكون هناك مرحلة ثالثة في الاتفاق. وأضاف ترامب: «سنبقي الرسوم لكن أقبل إلغاءها إذا أنجزنا المرحلة الثانية»، مضيفاً: «أريد أن أبقيها وإلا لن يكون بيدنا أي ورقة للتفاوض»، موضحاً أن الاتفاق يتضمن آلية كاملة للإنفاذ.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات