المركزي الأوروبي يخفّض توقعاته للنمو 2020

خفّض البنك المركزي الأوروبي توقعاته للنمو للعام 2020 في منطقة اليورو إلى 1.1% أمس على أن ترتفع إلى 1.4 % في 2022، حسبما أعلنت مديرته الجديدة كريستين لاغارد كما سترتفع نسبة التضخم إلى 1,6% في عام 2022 بعد 1.1% متوقعة عام 2020، لكنها لا تزال دون الهدف «القريب من 2% للمؤسسة»، بحسب التوقعات الأولى في هذا المجال.

= وبالنسبة لعام 2021، يتوقع المركزي الأوروبي أن تكون نسبة التضخم 1.4%، أي أقل بقليل من التوقعات الأخيرة في سبتمبر، في حين أن التوقعات المتعلقة بالنمو لم تتغير عند 1.4%.

وأشارت لاغارد إلى أولى «علامات استقرار» الأوضاع الاقتصادية في منطقة اليورو، في صيغة متفائلة بحذر.

وخلال أول مؤتمر للسياسة النقدية، اعتبرت المديرة السابقة لصندوق النقد الدولي أن الاقتصاد الأوروبي لا يزال مهدداً بسلسلة من «المخاطر»، خصوصاً الحمائية.

وقالت في مؤتمر صحافي: «البيانات الاقتصادية التي اطلعنا عليها تشير إلى بعض الاستقرار رغم كونها ضعيفة».

وأضافت أن «نمو سوق العمل والزيادات في الأجور لا تزال تدعم مرونة الاقتصاد في منطقة اليورو».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات