ترامب يعارض شطب التعريفات الجمركية على الصين.. والأسواق تترنح

أكد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أمس، أنه يعارض إلغاء كامل التعريفات الجمركية الإضافية التي فرضها على مئات مليارات الدولارات من السلع الصينية منذ مارس 2018، في موقف يتناقض مع ما أعلنته الحكومة الصينية، فيما تضررت أسواق الأسهم الأمريكية والأوروبية وتحولت إلى التراجع، كما هبط الدولار الأمريكي.

ورداً على سؤال عن الإلغاء التدريجي لكامل الرسوم الجمركية الإضافية بحسب ما أعلنت بكين الخميس، قال: «لن أفعل ذلك».

من جهة أخرى، أكد ترامب أن اتفاقاً مع الصين سيوقع في الولايات المتحدة، وقال: «سيتم ذلك في بلادنا، ربما في ايوا».

وكان غاو فنغ، المتحدث باسم وزارة التجارة الصينية صرح الخميس أن بكين اتفقت مع واشنطن على إلغاء التعريفات الجمركية «على مراحل، مع التقدم نحو اتفاق نهائي».

وبقي ترامب صامتاً، ما أثار تساؤلات حول ما يجري وراء الكواليس.

وقال أمس، إن «الصين تريد إلغاء (تعريفات)، وليس الإلغاء بشكل كامل لأنهم يعلمون أنني لن أفعل ذلك»، مشيراً إلى أن بكين ترغب في التوصل إلى اتفاق «أكثر مني».

إلغاء الرسوم

وطوال أشهر، طالبت الصين بإلغاء الرسوم الجمركية كشرط للتوقيع على اتفاق، لأن حرب التعريفات الجمركية تؤثر بشكل متزايد في اقتصاد العملاق الآسيوي.

لكن إدارة ترامب لا تزال حتى الآن ترفض إلغاء كل هذه التعريفات، لاعتقادها أنها تشكل «رافعة» للتوصل إلى اتفاق محتمل.

وهبطت أسعار الدولار والأسهم الأمريكية بضغط تصريحات ترامب، وتجدد المخاوف بشأن الأسهم العالمية، وارتدت الأسهم الأوروبية هبوطاً وأنهت موجة استمرت 5 جلسات من المكاسب.

وأنهى مؤشر ستوكس 600 الأوروبي جلسة التداول منخفضاً 0.3 % بعد أن سجل مكاسب بلغت 2.5 % على مدار الجلسات الخمس الماضية. وكانت القطاعات الدفاعية، مثل الرعاية الصحية والمرافق، هي الرابح الوحيد، مما يشير إلى أن شهية المستثمرين للمخاطرة تبقى ضعيفة.

وفاقمت تعليقات ترامب المعنويات التي تضررت بالفعل من بيان مماثل من بيتر نافارو المستشار الاقتصادي للبيت الأبيض، وأيضاً مصادر قالت إن الخطة تواجه معارضة داخلية في البيت الأبيض.

ومن بين أبرز القطاعات الخاسرة، أمس، هبطت أسهم شركات التعدين 1.6 % بينما تراجع مؤشر أسهم البنوك 1.2 %.

مصيدة

وأفلتت بورصة طوكيو من مصيدة تصريحات الرئيس الأمريكي، حيث أغلقت مبكراً قبل تصريحات ترامب، وارتفع مؤشر نيكاي عند أعلى مستوى في 13 شهراً.

وصعد المؤشر 0.26 % إلى 23391.87 نقطة بعد أن زاد إلى 23951.09 نقطة، وهو أعلى مستوى منذ العاشر من أكتوبر من العام الماضي وفي الأسبوع، ربح المؤشر 2.37 % مرتفعاً للأسبوع الخامس على التوالي. وتقدم مؤشر توبكس الأوسع نطاقاً 0.27 % إلى 1702.77 نقطة وهو أعلى مستوياته في أكثر من عام، فيما بلغ حجم التداولات 3.12 تريليونات ين (28.6 مليار دولار) بزيادة 47 % عن متوسط الأشهر الثلاثة الفائتة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات