ارتفاع أسعار النفط مع تعهد أوبك باتخاذ قرارات بشأن الإمدادات

ارتفعت أسعار النفط أمس الخميس بدعم من تعليقات للأمين العام لأوبك بأن المنظمة قد تتخذ إجراءات لموازنة أسواق النفط وستتخذ قرارات في ديسمبر بشأن الإمدادات للعام القادم.

ولم يحدد محمد باركيندو ما إذا كانت منظمة البلدان المصدرة للبترول ستمدد اتفاقية لكبح الإنتاج بهدف استقرار الأسعار، لكن التعليقات بدا أنها تبث الأمل في السوق.

وقال فيل فلين المحلل في برايس فيوتشرز جروب "باركيندو كان يرسل إشارة بأن أوبك جادة بشأن دعم الأسعار".

وأنهت عقود خام القياس العالمي مزيج برنت جلسة التداول مرتفعة 78 سنتا، أو 1.3%، لتسجل عند التسوية 59.10 دولارا للبرميل. وزاد برنت مكاسبه إلى أكثر من 2% ليصل إلى 59.59 دولارا للبرميل في التعاملات اللاحقة على التسوية.

وأغلقت عقود خام القياس الأمريكي غرب تكساس الوسيط مرتفعة 96 سنتا، أو 1.8%، عند 53.55 دولارا للبرميل.

وقال باركيندو إن اجتماع ديسمبر بين أوبك وحلفاء للمنظمة، من بينهم روسيا، سيتخذ "قرارات مناسبة وقوية وإيجابية ستضعنا على طريق استقرار كبير ومستدام للعام 2020".

وقال ردا على سؤال بشأن احتمال خفض أعمق لإمدادات النفط في ديسمبر "جميع الخيارات مفتوحة".

وبينما شهدت الاجتماعات الأخيرة لأوبك وحلفائها التي عقدت في يوليو اتخاذ قرار بشأن الإمدادات للأشهر التسعة اللاحقة، سيكون لاجتماع ديسمبر على الأرجح نظرة أبعد.

وقال باركيندو "مع اقترابنا من شهر ديسمبر، ستواجهنا بيانات حقيقية للعام 2020 تمكننا ربما من مراجعة الترتيب الحالي والخروج بقرار يغطي العام بأكمله".

 

كلمات دالة:
  • النفط ،
  • إنتاج النفط،
  • أسعار النفط،
  • قطاع النفط،
  • إمدادات النفط،
  • سعر برميل النفط،
  • خفض انتاج النفط،
  • ناقلات النفط ،
  • انخفاض أسعار النفط،
  • ارتفاع أسعار النفط
طباعة Email
تعليقات

تعليقات