توقف النمو في بريطانيا بسبب الانفصال وضعف الطلب

أرشيفية

أظهر مسح للشركات أن نمو الاقتصاد البريطاني توقف تقريباً في الشهر الماضي، مع نمو محدود في قطاع الخدمات يكاد يعوض الضعف الذي اعترى المصنعين وشركات البناء جراء أزمة الخروج من الاتحاد الأوروبي وتراجع النمو العالمي.

وارتفع مؤشر آي.إتش.إس ماركت /‏ سي.آي.بي.إس لمديري المشتريات في قطاع الخدمات إلى 51.0 نقطة من 50.4 في أبريل، مسجلاً أقوى قراءة له في ثلاثة أشهر. غير أن مسوحاً مماثلة لمؤشر مديري المشتريات في قطاعي الصناعات التحويلية والبناء نشرت نتائجها في وقت سابق هذا الأسبوع أظهرت انخفاضاً على غير المتوقع في منطقة الانكماش، وتعتبر قراءات المؤشرات الثلاثة معاً من أضعف القراءات منذ 2012.

وقال كريس وليامسون الخبير الاقتصادي لدى آي.إتش.إس: «أشارت المسوح إلى أن الاقتصاد ظل قريباً من الركود في منتصف الربع الثاني». وأظهرت بيانات أن اقتصاد بريطانيا نما بنسبة 0.5 % في الربع الأول.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات