الدولار يواصل تراجعه أمام الجنيه المصري

واصلت أسعار الدولار تراجعها في البنوك وشركات الصرافة المصرية خلال تعاملات أمس الخميس، وهبطت في عدد من البنوك بنحو 4 قروش لتسجل 06ر17 جنيه للشراء و16ر17 جنيه للبيع، وذلك بسبب وفرة المعروض منه وتراجع حجم الطلب عليه.

وقالت مصادر بشركات الصرافة لصحيفة "الأهرام" المصرية الصادرة اليوم الجمعة، إن الدولار يواصل رحلة الانخفاض التي بدأها منذ أسابيع طويلة، حيث تراجع بنحو 72 قرشا منذ 27 ديسمبر 2018، أي خلال أربعة أشهر ونصف الشهر، وهذا يعكس تحسن مؤشرات الاقتصاد، وجاذبية مناخ الاستثمار المصري، وهو ما أسهم في زيادة تدفقات النقد الأجنبي بالبنوك والصرافة، موضحة أن الارتفاع المتواصل في الاحتياطي الأجنبي، يعطي رسالة طمأنة كبيرة لدوائر الاستثمار وللسوق عموما.

وبدا أن الطلب على الدولار ضعيف للغاية، وهناك فائض كبير لدى الشركات التي تقوم ببيعه للبنوك، حيث نجحت اجراءات "المركزي" في عودة جميع التعاملات للقنوات الشرعية، ولم يعد هناك أي شكوى من المستوردين لتمويل عملياتهم الاستيرادية، حيث تقوم البنوك بتدبير جميع احتياجات عملائها.

وأضافت المصادر إن تحسن الصادرات من ناحية واجراءات ترشيد الاستيراد من ناحية أخرى، بالإضافة إلى ارتفاع تحويلات المصريين العاملين بالخارج، وارتفاع معدلات النمو، كل ذلك أدى إلى ارتفاع الجنيه أمام الدولار، ووضح ذلك في الانخفاض المتواصل في سعر الدولار.

وجاء تراجع الدولار مصحوبا بانخفاض جماعي لباقي العملات، حيث تراوحت أسعار اليورو ما بين 01ر19 جنيه و19ر19 جنيه للشراء و22ر19 جنيه و41ر19 جنيه للبيع، فيما سجل الريال السعودي ما بين 45ر4 جنيه و57ر4 جنيه للشراء و58ر4 جنيه و61ر4 جنيه للبيع، فالسوق تشهد طلبا متوسطا على الريال السعودي بسبب موسم العمرة، لافتا إلى توافر الريال وبكثرة، رغم تحرك الطلب عليه.

من جهة اخرى، كشفت نشرة الأرقام القياسية لأسعار السلع الاستهلاكية الصادرة عن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء المصري تراجع معدل التضخم السنوي لشهر أبريل 2019، إلى 12.5%، مقابل 12.9% خلال الشهر المماثل من عام 2018.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات