الأسهم العالمية تواصل نزيف الخسائر

Ⅶ التوتر يسود التعاملات في بورصة نيويورك | أ.ف.ب

واصلت مؤشرات الأسهم العالمية موجة التراجعات الجماعية أمس، لتعمق نزيف الخسائر بضغط مخاوف الحرب التجارية، بعد تهديد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بزيادة الرسوم على الواردات الصينية.

وتراجع مؤشر داو جونز الصناعي نحو 600 نقطة لينحدرإلى 25.888 نقطة أو 2.08% مسجلاً أدنى مستوياته منذ مطلع العام فيما تراجع ستاندرد آند بورز 66 نقطة إلى 2.875.52 نقطة بنسبة 1.94% وانخفض مؤشر ناسداك 109 نقاط أو 2.23% إلى 7.934 نقطة.

وانخفضت الأسهم الأوروبية مع تأثر الشهية للمخاطرة سلباً من جراء خفض المفوضية الأوروبية توقعاتها للنمو في منطقة اليورو. وهبط المؤشر ستوكس 1.4% في أسوأ أداء يومي في 3 أشهر، بينما بلغ مؤشر التقلبات في الأسهم القيادية بمنطقة اليورو أعلى مستوياته في أكثر من ستة أسابيع قبل أن يتراجع قليلاً. وتخلى مؤشر البورصة الإيطالية عن مكاسبه المبكرة ونزل 0.9%، بينما هبط المؤشر فايننشال تايمز البريطاني 1.6%، ونزل مؤشر داكس الألماني 1.6%.

ونزل مؤشر نيكاي الياباني 1.5% إلى 21923.72 نقطة، وهو أدنى مستوى إغلاق للمؤشر القياسي منذ 12 أبريل، وتراجع مؤشر توبكس 1.1%.

وصعدت أسعار الذهب بعد اشتعال التوترات التجارية ودفع المستثمرين للإقبال على أصول الملاذ الآمن.

وخلال التعاملات ارتفع السعر الفوري للذهب 0.1% إلى 1281.70 دولاراً.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات