بنوك أوروبا تختبر قدراتها على تحمّل الأزمات المالية

يعتزم البنك المركزي الأوروبي والهيئة المصرفية الأوروبية نشر أحدث نتائج اختبارات تحمل الضغوط، في ظل التهديد الذي يمثله انسحاب بريطانيا من الاتحاد الأوروبي ومخاوف بشأن إيطاليا.

وشاركت 48 مؤسسة مصرفية من 15 دولة في الاتحاد الأوروبي والنرويج بالتعاون من السلطات في الفحص الأخير للقطاع المصرفي بالمنطقة، وذلك عبر الخضوع لسلسلة من السيناريوهات والصدمات المحتملة في أقصى الاختبارات التي أجريت حتى الآن.

و سيتم فحص أداء مصرف «دويتشه بنك» الألماني في الاختبارات بعد سلسلة من الخسائر التي تكبدها.

طباعة Email