ألمانيا تحذر من تأثير الرسوم الجمركية على الاقتصاد العالمي

حذر اتحاد الصناعات الألماني من أن النزاع التجاري بين الولايات المتحدة الأميركية والصين قد يؤدي إلى التأثير سلباً في الاقتصاد على مستوى العالم طوال الأعوام المقبلة.

وقال نائب رئيس الاتحاد توماس باور، إنه يرى هذا التطور على نحو خطير للغاية، وأضاف لوكالة «إيه إف إكس» الألمانية للأنباء الاقتصادية: «أي رسوم جمركية وأي قيود تجارية في العالم تنطوي على تأثير هائل على التجارة العالمية بشكل شامل».

وأوضح، أن ذلك سيؤثر في الجميع على المدى الطويل، حتى وإن كان بسرعات متفاوتة؛ لأن القيود التجارية تؤدي إلى تباطؤ الدورة الاقتصادية.

يذكر أنه في ظل تصاعد الصراع بين الولايات المتحدة الأميركية والصين، فرض الرئيس الأميركي دونالد ترامب رسوماً جمركية على واردات الصلب والألمنيوم ضد الاتحاد الأوروبي وكثير من الدول. وتم فرض عقوبات ضد إيران وروسيا أيضاً.

وقال باور: «إن ما يفعله الرئيس ترامب يعد لعبة خطيرة على أعلى مستوى»، لافتاً إلى أن كل ذلك سوياً سوف يؤثر في التطور الاقتصادي خلال العشرة أعوام القادمة.

تعليقات

تعليقات