السعودية: نعمل على إعادة التوازن بين العرض والطلب لدعم أسعار النفط

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد المهندس خالد بن عبدالعزيز الفالح وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية السعودي، أن المملكة تعمل على إعادة التوازن بين العرض والطلب لدعم أسعار النفط، مشيرا إلى ارتفاع الطلب على النفط السعودي الخام في معظم أنحاء العالم.

ونقلت وكالة الانباء السعودية عن الفالح قوله "نحن في المملكة نراقب السوق عن قرب، ولن نتوانى عن اتخاذ أي إجراء لاستعادة التوازن في السوق إذا اقتضت الضرورة، بالتعاون مع منظمة "أوبك" والدول الكبرى المصدرة من خارج المنظمة".

وعزا ارتفاع إنتاج السعودية من النفط إلى 10.6 مليون برميل خلال الشهر الماضي إلى تلبية الزيادة في الطلب الموسمي خلال فصل الصيف، وتلبية الطلب المرتفع من العملاء، مبينا أنه على الرغم من الشعور السائد في السوق البترولية حالياً، إلا أن إنتاج المملكة من النفط الخام يشهد طلبا قويا في معظم أنحاء العالم، خصوصا أن العرض من خارج منظمة "أوبك" شهد انخفاضا سريعا مع زيادة حالات انقطاع الإمداد في ظل المؤشرات القوية للطلب العالمي.

ولفت إلى أنه من المقرر عقد اجتماع وزاري لمنتدى الطاقة الدولي في الجزائر الشهر المقبل، الأمر الذي سيتيح الفرصة للالتقاء بوزراء دول "أوبك" ووزراء الدول الكبرى المصدرة للنفط من خارج المنظمة، لمناقشة أوضاع السوق، بما في ذلك الإجراءات الممكنة التي قد يلزم تنفيذها من أجل تحقيق استقراره.

وأوضح الفالح أن سحب المملكة كمية من المخزون خلال الشهر الماضي هو أمر متوقع خلال هذه الفترة، لكن في ظل المحاولات الحثيثة لإعادة التوازن بين العرض والطلب فمن المتوقع استمرار زيادة السحب من المخزون في جميع أنحاء العالم لدعم أسعار النفط.

طباعة Email