ساحل العاج تعود إلى سوق الصكوك السيادية

ت + ت - الحجم الطبيعي

قال مرتب إصدار صكوك لساحل العاج أمس إن البلد الأفريقي يخطط لاستكمال بيع سندات إسلامية بقيمة 150 مليار فرنك أفريقي «263 مليون دولار» في وقت لاحق هذا الشهر بعدما طرحت توغو باكورة إصداراتها من الصكوك الشهر الماضي.

وينضم البلدان بذلك إلى السنغال في الاستفادة من سوق الصكوك بما يساهم في توسيع نطاق استخدام خيارات التمويل الإسلامي.

وقالت المؤسسة الإسلامية لتنمية القطاع الخاص ومقرها السعودية إن ساحل العاج تنوي بيع الصكوك البالغ أجلها 7سنوات باستخدام عقود الإجارة على أن يغلق الاكتتاب في 31 الجاري.

وسيمثل هذا الطرح المرحلة الثانية من برنامج قيمته 300 مليار فرنك أفريقي أعدته ساحل العاج. وتتولى المؤسسة دور المرتب الرئيسي لإصداري صكوك توغو وساحل العاج.

طباعة Email