«المركزي» الإيطالي: اليورو في خطر

قال إجناتسيو فيسكو محافظ بنك إيطاليا المركزي، إن اليورو يواجه مخاطر كبيرة. وأوضح أن تلك المخاطر ستتفاقم إذا عجزت أوروبا عن المضي قدماً في توثيق عرى الاتحاد سياسياً واقتصادياً. وأبلغ فيسكو صحيفة المساجيرو، أن انفصام عرى الوحدة النقدية الأوروبية كان خطراً ملموساً في 2011.

وقال فيسكو الذي يشغل مقعداً بمجلس محافظي البنك المركزي الأوروبي: عالجنا بالفعل جانباً كبيراً من ذلك الخطر، لكن التهديد لم يتلاش. كل شيء سيكون أسهل في ظل اتحاد أوثق. وقال إن خطط أوروبا لإقامة اتحاد مصرفي لن تكتمل بدون تحقيق تكامل أكبر على مستوى الميزانية بين الدول الأعضاء.

وقال فيسكو، رداً على سؤال عن البنوك الإيطالية، إنها ما زالت تواجه مشاكل في القروض المتعثرة التي بلغت بعد خصم عمليات الشطب المسجلة بالفعل حوالي 75 مليار يورو، أي 102.1 مليار دولار، وهو ما يمتص جانباً كبيراً من الأرباح. وأضاف أن بنك إيطاليا سيواصل نهجه الصارم على صعيد الرقابة التنظيمية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات