مشروع لتطوير إنتاجية مصفاة صحار ورفعها إلى 70%

أعلنت شركة النفط العمانية للمصافي والصناعات البترولية (أوربك) عن توقيع اتفاقيات الهندسة والتوريد والإنشاءات لمشروع تطوير وتحسين مصفاة صحار، لرفع القدرة الإنتاجية للمصفاة بالنسبة للوقود والبروبيلين والنافتا بمقدار 70%.

وتم منح عقد تنفيذ أعمال الهندسة والتوريد والإنشاء لشركتي ديلم وبتروفاك، بعد استخراج التصاريح البيئية اللازمة للمشروع، وإتمام إجراءات المناقصة.

كما وقعت الشركة عقد توريد المعدات الأساسية للمشروع وحصلت عليه كل من شركة أي تي بي كازلوني وشركة جي إي وشركة ثوماسن وشركة فلوسيرف، وجميعها من الشركات التي تتمتع بخبرة طويلة في تنفيذ هذا النوع من الأعمال.

ومن المتوقع الانتهاء من إنشاء الوحدات الجديدة وتشغيلها بالمصفاة بحلول شهر ديسمبر من عام 2016م.

تحقيق أقصى استفادة

وقال الدكتور محمد بن حمد الرمحي وزير النفط والغاز رئيس مجلس إدارة أوربك إن مشروع تحسين مصفاة صحار يأتي استجابة للحاجة إلى تطوير قدرات المصفاة، للتعامل مع التغير في خصائص النفط الخام العماني، وتحقيق أقصى استفادة من المشتقات النفطية الناتجة عن التكرير. كما سيعمل المشروع على تحسين الأداء البيئي للمصفاة استكمالًا للمشروع الذي بدأته الشركة في عام 2011م،

طباعة Email
تعليقات

تعليقات