قوة الدولار تهبط بالذهب

نزلت أسعار الذهب أمس بسبب قوة الدولار، إذ أدت بوادر تحسن الاقتصاد العالمي، ومن بينها بيانات إيجابية عن الاقتصاد الأميركي، إلى ابتعاد المستثمرين عن الملاذات الآمنة.

وانخفض الذهب في السوق الفورية 0.1 بالمئة إلى 1584.99 دولار للأوقية (الأونصة). وتراجعت عقود الذهب الأميركية تسليم أبريل 0.2 بالمئة إلى 1585.10 دولارا للأوقية. وسجل المعدن النفيس أعلى مستوى في أسبوعين عند 1599.10 دولارا في الجلسة السابقة مع استمرار المخاوف حيال منطقة اليورو، لكنه أخفق في تخطي مستوى 1600 دولار بسبب قوة الدولار. وقال جون ماير المحلل لدى اس.بي انجيل: "تعكس قوة الدولار الحالية تحسن البيئة الاقتصادية في الولايات المتحدة، ومن المرجح أن يستمر تراجع الذهب مع إقبال المستثمرين على المخاطر." وسجل الدولار أعلى مستوى في سبعة أشهر ونصف أمام سلة من العملات بعد أن عززت بيانات إيجابية عن مبيعات التجزئة الأميركية الآمال في أن يتمكن الاقتصاد من تخطي الزيادات الضريبية وتخفيضات الإنفاق التي بدأت هذا العام. وبين المعادن النفيسة الأخرى هبطت الفضة الفورية 0.4 في المئة إلى 28.76 دولارا للأوقية بعدما بلغت أعلى سعر في أسبوعين عند 29.35 دولارا يوم الثلاثاء.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات