توسع

«آبل» تطرح كمبيوتر المعصم العام الحالي

رجحت تقارير إخبارية، أن تكشف شركة آبل الأميركية للإلكترونيات، عن أول نسخة من جهازها الجديد، كمبيوتر المعصم «آي ووتش»، الذي يثير الكثير من الضجيج بالفعل بنهاية العام الحالي.

وتحاول آبل، التي تنتج آي فون وآي باد، طرح جهاز جديد، لكي تؤكد للمستثمرين أنها ما زالت قادرة على تقديم منتجات جديدة، تستطيع تكرار نجاح أجهزة الهاتف الذكي، ثم الكمبيوتر اللوحي، التي كانت في مقدم من طرح هذه الأجهزة في الأسواق.

ونقلت وكالة بلومبيرغ للأنباء الاقتصادية، عن أوليفر شين المحلل الاقتصادي المتخصص في تجارة السلع الفارهة في مجموعة سيتي جروب المصرفية، قوله إن جهاز كمبيوتر المعصم المعروف باسم «آي ووتش»، يمكن أن يفتح الباب أمام سوق تقدر قيمتها بحوالي 6 مليارات دولار بالنسبة لشركة آبل.

وأضافت الوكالة أن آبل شكلت فريقاً يتكون من 100 مصمم ومهندس لتطوير الجهاز الجديد، الذي يتم ارتداؤه حول المعصم مثل الساعة. وكانت تقارير قد تحدثت الشهر الماضي عن اعتزام آبل تطوير جهاز «ساعة وكمبيوتر» هجين، وظهرت صور طلب الشركة تسجيل براءة اختراع كمبيوتر المعصم المزود بشاشة مرنة تعمل باللمس.

ووصف طلب الحصول على براءة الاختراع الذي نشره موقع آبل إنسايدر دوت كوم، الجهاز الجديد بأنه عبارة عن شاشة مرنة بطول المعصم بالكامل، بحيث تتوافق مع معصم المستخدم. ووفقاً لطلب الحصول على براءة الاختراع الذي تم تقديمه في أغسطس 2011، فإن الجهاز الجديد سيعمل كأحد ملحقات الهاتف الذكي، حيث يتم الاتصال بينهما بتقنية البولوتوث، أو الاتصال اللاسلكي بتقنية واي فاي، لكي يعرض المعلومات المطلوبة من الهاتف الذكي على الشاشة الموجودة حول معصم المستخدم.

كما يحتوي الجهاز الجديد على وحدات استشعار، مثل أداة تحديد الاتجاه، ومقياس التسارع، للمساعدة في توجيه المعلومات إلى المستخدم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات