استطلاع «البيان الاقتصادي»: تخفيضات نهاية العام محفّز إضافي للشراء والتسوّق

أظهر استطلاع للرأي أجراه «البيان الاقتصادي»، أن عينة كبيرة من القراء، يرون أن تخفيضات نهاية العام، تعتبر محفزاً إضافياً لتشجيع التسوّق، ودفع المتسوّقين على الشراء، واقتناص الفرص، مع تقديم الشركات والمراكز التجارية عروضاً سعرية مميزة، ووجود العديد من العروض الترويجية المغرية على باقات واسعة من السلع والمنتجات، معتبرين أنها إضافة نوعية إلى باقات البرامج والعروض التي يجري إطلاقها في الدولة على مدار العام.

وأكد 48.3 % ممن شملهم الاستطلاع، على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، أن تخفيضات نهاية العام، تشجع على الشراء والتسوق، بينما قال 51.7 % لا، فيما كشف الاستطلاع عبر موقع صحيفة «البيان»، أن 46 % قالوا نعم تحفز على التسوق والشراء، فيما قال 54 % لا.

ويجذب موسم التخفيضات الموسمية في مراكز التسوّق، عادة، اهتمام جمهور عريض من المتسوقين الباحثين عن الأسعار المخفضة، للاستفادة من تنوع السلع الاستهلاكية، والعروض الترويجية المصاحبة لها، من بوابة «اشترِ قطعة واحصل على الأخرى مجاناً»، و«تخفيض 50 % حتى نفاد الكمية»، وغيرها من العبارات الرنانة، التي تجني مزيداً من الأرباح.

ويركز المستهلكون مشترياتهم خلال هذه الفترة، على السلع مخفضة الأسعار، للاستفادة من عروض التخفيضات الكبيرة، حيث يتسوّقون من محال تعرض تخفيضات كبيرة، ومعروفة بطرح تخفيضات حقيقية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات