"ديجيتال إكس" توقع مذكرة تفاهم مع "دِل تكنولوجيز" للتعاون في مجال التحول الرقمي

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

وقعت شركة "ديجيتال إكس"، إحدى الشركات التابعة لهيئة كهرباء ومياه دبي ضمن "ديوا الرقمية"- الذراع الرقمي للهيئة والمنبثقة من مبادرة "دبي 10X"، مذكرة تفاهم مع شركة "دِل تكنولوجيز" للتعاون في مجال التحول الرقمي، بما يتيح لمتعاملي "ديجيتال إكس" تسريع رحلة التحول الرقمي الخاصة بهم من خلال تزويدهم بأجهزة ذكية وآمنة تسهم في تعزيز مرونة العمل والابتكار وزيادة الإنتاجية.

وقع مذكرة التفاهم كلٌ من المهندس مروان بن حيدر، نائب رئيس مجلس إدارة "ديوا الرقمية" – القطاع الرقمي؛ ومحمد أمين، النائب الأول لرئيس شركة "دِل تكنولوجيز"، في منطقة الشرق الأوسط وروسيا وإفريقيا وتركيا، وذلك خلال مشاركة الهيئة والشركات التابعة لها في الدورة الأربعين لأسبوع معرض جيتكس للتقنية.

وقال المهندس بن حيدر: "نتعاون مع كبرى الشركات العالمية لتطوير المفاهيم التقليدية لآليات العمل لتتناسب مع التغيرات المتسارعة التي يشهدها العالم، وتحقيق المزيد من الإنجازات الرائدة، بما يحقق مبادرة "دبي 10X" التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، الرامية إلى تطوير خدمات حكومة دبي لتطبق اليوم ما ستطبقه مدن العالم الأخرى بعد 10 سنوات عبر تبني التقنيات الإحلالية المبتكرة. وتسهم مذكرة التفاهم التي أبرمناها مع شركة "دِل تكنولوجيز" العالمية في دعم أهداف "ديجيتال إكس" عبر توفير أجهزة ذكية بما يساعد صنّاع القرار على اتخاذ قرارات معتمدة على تحليل البيانات".

بدوره، قال محمد أمين: "هدفنا في "دِل تكنولوجيز" هو دعم جهوزية المؤسسات للمستقبل الرقمي وتغيير طريقتها في العمل. وعلى ضوء التغييرات التي تطرأ على نماذج العمل، يسعدنا أن تتخذ "ديوا الرقمية" القرار بتطبيق حلولنا الموحدة الخاصة بالعمل والتي تعد الأفضل في فئتها والمصممة لدعم وتمكين القوى العاملة الرقمية، مما يسمح لموظفي "ديوا الرقمية" بالتكيف بسلاسة مع بيئة العمل عن بُعد. لا بدّ لأي شركة اليوم أن تمتلك قدرات رقمية مدعومة بالبيانات وأن تعمل في عالم متعدد السحابات، وتركز "ديوا الرقمية" و"ديجيتال إكس" على قيادة رحلة التحول الرقمي والاستعداد للمستقبل من خلال التكنولوجيا. ويسعدنا أن يتم اختيارنا كأحد مزودي التكنولوجيا للشركتين، ونتطلع إلى تعزيز تعاوننا في المستقبل".

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات