12 اتفاقية و 88 مبادرة لحكومة أبوظبي في جيتكس

 اختتمت حكومة أبوظبي مشاركتها الناجحة والقوية في معرض «أسبوع جيتكس للتقنية 2020» مع تحقيقها لنتائج إيجابية وإنجازات مميزة، حيث شاركت 24 جهة حكومية وأكاديمية، بالإضافة إلى عدد من الشركات العالمية الكبرى في مجال التقنية تحت مظلة جناح حكومة أبوظبي خلال هذا الحدث التقني العالمي.

وشهد جناح حكومة أبوظبي في معرض «أسبوع جيتكس للتقنية 2020»، توقيع 12 اتفاقية ومذكرة تفاهم، واستعرضت الجهات المشاركة 88 مبادرةً ومشروعاً مبتكراً في مجال التحول الرقمي، مما أسهم في خلق تجربة فريدة للزوار من خلال تقديم منصة موحدة تضم كافة الجهات الحكومية، مع الالتزام التام بمراعاة التدابير الاحترازية المتعلقة بمرض فيروس «كوفيد 19» كالتباعد الاجتماعي واستخدام الكمامات وغيرها للحفاظ على أمن وسلامة وصحة الزوار والعارضين.

وجاءت هذه المشاركة تحت إشراف ومتابعة اللجنة العليا للحكومة الرقمية في إمارة أبوظبي، وذلك في سياق جهودها الرامية إلى تفعيل إطار حوكمة التحول الرقمي على مستوى حكومة أبوظبي، وتحقيق نقلة نوعية في مفهوم تقديم الخدمات الحكومية والانتقال نحو المستقبل الرقمي.

وفي إطار تعزيز الشراكات الاستراتيجية وتطوير آفاق التعاون المثمر بين القطاعين العام والخاص، استضاف جناح حكومة أبوظبي خلال أيام المعرض سلسلة من الفعاليات، وشهد إطلاق مبادرات رقمية متنوعة، وتوقيع عدد من الاتفاقيات ومذكرات التفاهم، حيث قامت دائرة التعليم والمعرفة بتوقيع مجموعة من الاتفاقيات مع كل من شركة الإمارات للاتصالات المتكاملة «دو»، وشركة مايكروسوفت، وشركة هواوي، وشركة إنتل، وشركة أوراكل.

ومن جانبها وقعت دائرة الطاقة اتفاقية شراكة مع شركة ديل، هدفت لتعزيز التعاون في مجال تكنولوجيا وأمن المعلومات في الدائرة، والوصول إلى مستويات متطورة، تدعم مساعي الدائرة في تطوير كامل قطاع الطاقة في الإمارة.

وقدم جناح حكومة أبوظبي منصة تبرز إنجازات التحول الرقمي في الإمارة وتؤكد على جهوزية وتطور البنية التحتية الرقمية التي تتمتع بها من خلال استعراض إمكاناتها الرقمية ومواردها التقنية بما يعزز ثقة المتعاملين سواء كانوا مواطنين أو مقيمين أو زواراً أو مستثمرين.

وبهذه المناسبة، أعرب علي راشد الكتبي، رئيس دائرة الإسناد الحكومي عن سعادته بالمشاركة الناجحة والقوية لحكومة أبوظبي في معرض «أسبوع جيتكس للتقنية 2020»، وبعدد زوار جناحها الذي بلغ أكثر من 10.000 زائر، وبالنتائج الإيجابية التي حققتها في هذا الحدث العالمي الأبرز في مجال التقنيات الحديثة والتكنولوجيا المتطورة، مما يدعم مسيرة التحول الرقمي الحكومي في إمارة أبوظبي، ويعزز مكانتها كأحد رواد التحول الرقمي الحكومي في المنطقة والعالم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات