«حمدان التعليمية» و«تنظيم الصناعة الأمنية» تتبادلان الخبرات

عززت مؤسسة حمدان بن راشد آل مكتوم للأداء التعليمي المتميز، تعاونها مع مؤسسة تنظيم الصناعة الأمنية، من خلال تبادل الخبرات الإدارية والتقنية والعملية، لإرساء معايير الاستدامة والتنمية الاجتماعية والأمنية ولتطوير والارتقاء بالعمل الوطني والمجتمعي.

جاء التعاون من خلال مذكرة تفاهم تم توقيعها خلال فعاليات «أسبوع جيتكس للتقنية 2020» بحضور الدكتور جمال المهيري، نائب رئيس مجلس الأمناء الأمين العام لمؤسسة حمدان بن راشد آل مكتوم للأداء التعليمي المتميز، وخليفة إبراهيم السليس، المدير التنفيذي لمؤسسة تنظيم الصناعة الأمنية، وعدد من المسؤولين من كلا الطرفين.

تعاون استراتيجي

ومن جهته، قال الدكتور جمال المهيري: «تحرص مؤسسة حمدان بن راشد آل مكتوم للأداء التعليمي المتميز، على تفعيل التعاون الاستراتيجي مع مختلف الجهات الفاعلة داخل وخارج دولة الإمارات من أجل تبادل الخبرات والرؤى وتطبيق أحدث الآليات، بما يخدم أهدافنا المتمثلة في الارتقاء بكامل المنظومة التعليمية وإيجاد نموذج عالمي رائد لبناء الإنسان ودعم الجهود الوطنية في خلق جيل من القادة والمبتكرين لإيجاد حلول لمختلف تحدياتنا المستقبلية».

وتهدف مذكرة التفاهم إلى تفعيل التعاون البناء لتحقيق الأهداف المشتركة للطرفين بجميع الوسائل الممكنة. ويعمل الطرفان على تطوير الأنشطة المشتركة بينهما في المجالات ذات الاهتمام المشترك.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات