«هيل إنترناشونال»: انتعاش متوقع للبناء في الإمارات 2021

توقعت شركة إدارة المشاريع الأمريكية «هيل إنترناشونال» عودة سريعة للطلب على البناء في منطقة الشرق الأوسط، وخصوصاً في الإمارات، مع انحسار فيروس «كورونا».

وقال رؤوف غالي، الرئيس التنفيذي للشركة، في مقابلة مع مجلة «جلوبال كونستراكشن رفيو»، إن عمل شركته في المنطقة مستمر رغم التأخيرات والتأجيلات، متوقعاً في الوقت نفسه انتعاش نشاط البناء في الإمارات بحلول عام 2021، مرجعاً الفضل في ذلك جزئياً إلى عوامل جيوسياسية، كمعاهدات السلام التي تم توقيعها أخيراً، معرباً عن يقينه بأنها ستخلق في نهاية المطاف فرصاً تجارية جديدة للمنطقة بأكملها، منوهاً بأن قطاف بعض ثمارها قد يحين في 2021، حيث سيقام معرض «إكسبو 2020 دبي».

وفيما يخص التأخيرات والتأجيلات، قال غالي إنها في الأساس تخص مشاريع جديدة، مشيراً أن الشركة واجهت بعض المشاكل في حشد المواهب الجديدة التي كانت بحاجة إليها في المشاريع الحالية بسبب إغلاق المطارات، لكن بوادر الحركة بدأت تعود من جديد.

وأضاف أنه على الرغم من إرجاء بعض مشاريع التطوير الجديدة في دبي، إلا أنه سيتم إعادة العمل بهذه المشاريع وسيتجلى هذا التأثير في نهاية الربع الأول فصاعداً. وأكد غالي مشاركة شركته بشكل أساسي في برامج البنية التحتية في الإمارات، مضيفاً أن أي شيء بدأ يجري تنفيذه.

وأشار تقرير «جلوبال كونستراكشن رفيو» إلى أن الولايات المتحدة تمثل حوالي 45% من إجمالي السوق لشركة «هيل»، التي يقع مقرها الرئيسي في فيلادلفيا. وأبدى غالي تفاؤله باستفادة صناعة البناء من تركيز الرئيس المنتخب جو بايدن المحتمل على إنعاش الاقتصاد الأمريكي بعد إدارة ترامب، التي تعتبر الهيئات الصناعية إلى حد كبير أنها فشلت في الوفاء بوعودها لتجديد البنية التحتية للبلاد.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات