مشاركة فاعلة لـ«داماك» وتصاعد أعمال «ناين إلمز»

أكدت «داماك العقارية» التي تشارك بفاعلية في قمة سيتي سكيب العقارية التي اختتمت فعاليتها أمس بدبي، أن الأعمال الإنشائية في برج «داماك تاور ناين إلمز» الواقع بمنطقة «ناين إلمز» في حي فوكسهول بالعاصمة البريطانية لندن، تتم وفقاً للمخطط الزمني المستهدف للتنفيذ، حيث تم بيع أكثر من 60 في المئة من برجها المكون من 50 طابقاً.

ويجري إنجاز المشروع الأول لداماك في المملكة المتحدة في ظل إجراءات وتدابير وقائية صارمة وبطاقة إنتاجية كاملة، متحدين التأثيرات السلبية للجائحة الصحية، حيث بدأت عملية التجهيز في جميع الطوابق عقب الانتهاء من الواجهات من الطابق الثاني وحتى الخمسين، بالتزامن مع أعمال التشييد والتركيبات للمرافق الأخرى والمناظر الطبيعية، بينما تم الانتهاء من الجسر العلوي الذي يربط بين البرجين الشمالي والجنوبي.

وأكد علي سجواني، مدير عام العمليات في «داماك العقارية» على تطبيق كل المعايير الفنية والخاصة بالأمن والسلامة بالموقع قيد الإنشاء، موضحاً أن «داماك» تتمتع بوضع مالي متين نتيجة لنموذج الأعمال القوي الذي تتبعه والميزانية العمومية لدينا.

ويعد «ناين إلمز» أول تعاون في أوروبا لدار الأزياء «فيرساتشي هومز» في تطوير عقار سكني جديد في موقع برايم زون 1 بلندن. ويقع البرج فائق الحداثة في منطقة «ناين إلمز» في ساوث بانك لندن، وهي منطقة تتسم بالحيوية كونها تقع في قلب المشهد الثقافي للمدينة. كما يتميز البرج بتكوينه المعماري الفريد والمتوازن لخلق مناظر جاذبة.

وأشار إلى: «إن المملكة المتحدة تقدم عدداً من الامتيازات والمزايا للمستثمرين، والتي تعد نفسها نموذجاً مصغراً لكل هذه المزايا. علاوة على كونها المنطقة المالية الرائدة في العالم، والتي تمتلك أيضاً نظاماً تعليمياً على مستوى عالمي وتضم بعضاً من أفضل المدارس والكليات.

وهي مدينة متعددة الثقافات بها أربعة مطارات رئيسية في الجوار وتتميز بموقع مركزي بين آسيا وأمريكا. تجعل هذه العناصر من العاصمة البريطانية لندن موقع جذب قوياً بالنسبة لشركة «داماك» يدفعها للاستثمار فيها والتعويل عليها في توسعات العلامة التجارية هناك».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات